أخبار عالمية

الكرة الفرنسية تواجه شبح الشغب الجماهيري

وتأتي تصريحات وزير الداخلية عقب اجتماعه مع وزيرة الرياضة الفرنسية روكسانا ماراسينيانو، ورئيس الرابطة الفرنسية لكرة القدم فانسون لابرون لمناقشة الأحداث التي شهدتها مباراة ليون ومرسيليا مطلع الأسبوع الحالي.

وقال وزير الداخليّة الفرنسي دارمانان إنّ السّلطات الفرنسية تدرس عدّة خيارات، منها فرض حظر على المشّجعين والملاعب ووضع المزيد من كاميرات المراقبة حول الاستادات إضافة إلى تحديد من يمتلك سلطة إلغاء المباريات في حال اندلاع أعمال عنف من المشجعين.

يذكر أنّ لجنة الانضباط في رابطة دوري الدرجة الأولى كانت قد قرّرت إقامة مباريات أولمبيك ليون خلف أبواب موصدة، إلى حين الانتهاء من التّحقيقات.

المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى