مشاهير

فضيحة جديدة لواين روني

كورة ناو .. متابعات

اتصل الهداف التاريخي لمانشستر يونايتد واين روني بالشرطة البريطانية بعد انتشار صور له في غرفة بأحد الفنادق مع ثلاث نساء شبه عاريات، ما قد ينسف علاقته بزوجته كولين.

وتقاسم مهاجم يونايتد السابق ، 35 عامًا ، غرفته بأحد الفنادق مع عارضة الأزياء تايلور ريان وزميلاتيها إليز ملفين وبروك مورغان ، وجميعهم يبلغون من العمر 21 عامًا.

وذكرت صحيفة “ذا صن” البريطانية في تقرير حصري أن روني كان يجلس على كرسي فاقدا للوعي، بينما كانت الفتيات يرتدين ملابسهن الداخلية في غرفته التي تبلغ تكلفتها 60000 جنيهًا إسترلينيًا في مانشستر.

وانتشرت صورة لإحدى الفتيات على مواقع التواصل الاجتماعي وهي تظهر مؤخرتها إلى جوار مهاجم إنجلترا المعتزل ، مع تعليق عليها “موني روني”.

وغضب روني لأنه تم التقاط صور له وهو نائم دون إذنه، وخشي أن يكون ضحية لتحريف هذه الصور، وكشف أحد أصدقائه عن أن روني ورفاقه دعوا الفتيات إلى طاولة للشخصيات المهمة في أحد النوادي الليلة في مانشستر مساء السبت، وقال “كانت الفتيات في الخارج يحتفلن بعيد ميلاد إحداهن.إنهم يحبون هذا الملهى ودائما هناك لكنهم لم يصدقوا أنفسهم عندما تمت دعوتهم من قبل روني. لقد أمضوا بضع ساعات معه هو ورفاقه هناك”.

وكان روني برفقة صديقين أثناء ذهابه إلى غرفة الفتيات بالفندق، وتابع الصديق: “لقد شعروا بالسعادة. لقد أمضوا ليلة سعيدة حقًا وقالوا أن واين وأصدقاؤه كانوا محبوبين. جميع الفتيات يحبون الاحتفال ، لكني أعتقد أن هذه كانت على الأرجح أكثر ليلة في حياتهن وحشية. لم يكن هناك علاقة جنسية لقد كانت مجرد ليلة رائعة. كان واين مجاملًا لهم ، لكن لم يحدث شيء.”

ونشرت تايلور ، التي لديها 13 ألف متابع على إنستغرام ، صورة لها وهي جالسة مع روني على الأريكة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى