رياضة محلية

العانة .. نجم تلالي آخر يبيع القات

 

خالد علوي بشير ***

اليوم وانا داخل سوق القات ، لم اصدق عيوني وانا اشوف شاب وحوله شباب كثير يشترون قات منه، اقول لصديقي خالد سعيد ليش مانروح الى عند الشاب الذي يبيع القات ونشتري منه شوف ماء شاء الله على زحمه عليه ضحك وقال: لي ماعرفته قال: لي هذا كابتن التلال حسن محمد العانة بالحمه وشحمه،وفعلا توجهنا اليه وطلع هو وقام صاحبي بشراء القات،وقمت انا بتصويرة،اليوم الفقر ولقمة العيش تجبر اللاعبين الرياضيين على بيع القات لانهم بدون اعمال لان القائمين على البلاد والعباد، من وزارة الشباب والرياضية ،والدولة، لم توفر لهم العمل والحياة الكريمة،كيف بالله عليكم بانبني منتخبات وطنية تنافس في المحافل الدولية،اليوم يبيع لاعب التلال قات وغدا يمضغ القات بداية الغيث قطرة….. هذا يذكرني باابن التلال والمنتخبات الوطنية الكابتن طارق قاسم ،الذي هو حديث الشارع الرياضي حتى يوما هذا،ونبكي ونشكي ونتندم عليه ، هل يكون الكابتن حسن العانة التلالي البداية نفس الكابتن طارق قاسم،؟ اما شباب اليوم اذكياء ؛ومثقفين وزمن جديد يعرف ايش له وعليه، طبعا خليفة الكابتن طارق قاسم في بيع القات ؛ اما في الملاعب حتى لان لم تنجب لاعب مثله حتى الان، هل تعمل الدولة حل وتوظف اوتبحث عن حلول حتى موقت ؟اولا حياة لمن تنادي يادولة ،

المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى