الكرة الأسبانية

خاص | “راموس قائد لكن وجوده يضر إسبانيا في اليورو”

يتفق لويس جارسيا لاعب ليفربول ومنتخب إسبانيا السابق، مع قرار لويس إنريكي مدرب الماتادور، باستبعاد سيرخيو راموس قائد ريال مدريد من يورو 2020.

إنريكي أثار حالة من الجدل في الكرة الإسبانية، بقراره بعدم الاعتماد على راموس، الذي عانى من العديد من الإصابات خلال الموسم المنصرم.

جارسيا قال في حوار خاص لـ”جول”:”هناك بعض الشكوك عندما نتحدث عن راموس، لأنه عانى في المراحل الأخيرة من الدوري الإسباني”.

Luis Garcia

وأضاف:”صحيح أنه قائد وقاد المنتخب الوطني لسنوات عديدة، وأثبت أنه لاعب رائع وأعطى الثقة لكل من حوله، لكن في هذه المرحلة أنت تحتاج إلى 120% من مجهود كل لاعب”.

وتابع صاحب الـ42 سنة:”مع وضع فيروس كورونا والعديد من الأشياء التي حدثت للفريق، أرى أن جلب راموس أمر محفوف بالمخاطر بعض الشيء، بسبب الشكوك حول لياقته، لو تعرض للإصابة في المباراة الأولى ستكون أزمة كبيرة”.

وأما عن خط الدفاع الحالي لإسبانيا:”نعم سنفتقد راموس، لكن لويس إنريكي سيفكر في ذلك كثيرًا، وسيحاول العثور على اللاعبين الذين يقدمون أفضل أداء، ولذلك جلب إريك جارسيا ولابورت وباو توريس ودييجو يورينتي”.

وعن حظوظ إسبانيا في البطولة:”ننتظرها منذ فترة طويلة، لم نتمتع بمستوى جيد مؤخرًا، لذلك سنرى ما يمكن أن تفعله هذه المجموعة من اللاعبين، المسابقة تمثل لحظة تحول لنا، مثلما حدث في 2008 مع تشافي وإنييستا وبوسكيتس”.

الفريق المرشح للفوز بالبطولة:”إنجلترا تبدو قوية للغاية، هناك العديد من اللاعبين الصغار في مانشستر يونايتد وتشيلسي وليفربول ومانشستر سيتي، جميعهم يدفعون الفريق في نفس الاتجاه”.

واستكمل:”فرنسا أيضًا على رأس المرشحين وكذلك البرتغال وألمانيا، أعتقد أن بلجيكا أيضًا ستكون إضافة قوية، كلنا ننتظر هذا الفريق منذ سنوات”.

جدير بالذكر أن لويس جارسيا حظى بمسيرة رائعة كلاعب، حيث سبق أن لعب لبرشلونة وأتلتيكو مدريد وليفربول، وفاز بدوري أبطال أوروبا مع الريدز في 2005، كما لعب 22 مباراة دولية مع منتخب إسبانيا.

المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى