أخبار عالميةكوبا أمريكا

الأوروجوائي “لوكو” يعتزل كرة القدم

(إفي) – كورة ناو

سيعتزل المهاجم الأوروجوائي سيباستيان “لوكو” أبريو لعب كرة القدم وهو في عمر 44 عاما، اليوم الجمعة، خلال آخر مباراة مع فريقه سود أمريكا في الجولة الخامسة من مرحلة ذهاب بطولة الدوري المحلية (أبرتورا)، حسبما ذكرت إذاعة (سبورت 890).

وسينهي اللاعب الدولي السابق، الذي لعب بصفوف العديد من الفرق، من بينها ديفينسور وناسيونال أوروجوايوس علاوة على أندية أخرى في الأرجنتين والبرازيل وتشيلي والإكوادور والسلفادور وإسبانيا واليونان والكيان الصهيوني والمكسيك وباراجواي، مسيرته كلاعب كرة قدم التي بدأها في عام 1994.

ويعد سود أمريكا، الذي انضم مؤخرا إلى دوري الدرجة الأولى، هو النادي الـ31 في مسيرة “لوكو” الرياضية الحافلة، والتي تتضمن أيضا قمصان مدينة ميناس – مسقط رأسه ومنتخب أوروجواي، الذي فاز معه بلقب كوبا أمريكا في عام 2011، والمركز الرابع في كأس العالم 2010 بجنوب إفريقيا.

وصرح اللاعب لـ(أوباسيون)، الملحق الرياضي لصحيفة (البايس): “كل ما يمكن أن أحلم به نلته في نهاية المطاف عبر اللعب في ميناس ولم يعد لدي أي شيء لأقدمه”.

وأردف: “لقد قدمت كل ما لدي، والقدرة على اتخاذ هذا القرار بينما أواصل العمل والنشاط وأنا في عمر الـ44 عاما والفريق في مكان جيد، هو أفضل طريقة”.

وسيعتزل أبريو لعب الساحرة المستديرة عقب 26 عاما و6 أيام من انطلاقته الاحترافية، في الرابع من يونيو/حزيران في عام 1995، حينما كان يلعب بصفوف ديفينسور سبورتينج، بمباراة أمام ليفربول الأوروجوائي، نفس الفريق الذي سينهي في مواجهته اليوم مسيرته كلاعب.

زر الذهاب إلى الأعلى