أخبار أفريقيةالكرة التونسية

مدرب منتخب تونس: نبحث عن تعزيز رقمنا المميز أمام الجزائر

متابعات – كورة ناو

أكد المدير الفني لمنتخب تونس منذر الكبيّر أن المباراة الودية التي سيخوضها غدا الجمعة نسور قرطاج ضد منتخب الجزائر بملعب رادس، لها أهمية كبرى، على درب الإعداد لتصفيات المونديال.

وقال الكبير خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم الخميس: “كل ما تم تناقله من تصريحات حول هذه المباراة الودية لا تهمنا”.

وأوضح: “منتخب الجزائر حين توج ببطولة أفريقيا (2019) كنا أكثر من فرح له بهذا التتويج والجماهير التونسية خرجت للشوارع فرحا بإنجازه”.

وأكد: “لكن غدا سننظر له كمنافس، ولا نستهدف أن يقال إننا من أوقفنا سلسلة اللا هزيمة لمنتخب الجزائر عند 26 مباراة”.

وبيّن أنه يسعى لتعزيز الرقم المميز الخاص بتونس من حيث النتائج الإيجابية دون هزيمة أيضا.

وفسر: “هدفنا أن نواصل نحن سلسلتنا الإيجابية التي حققناها في 12 مباراة بين ودية ورسمية، حيث فزنا في 9 لقاءات وتعادلنا في 3”.

وأضاف مدرب تونس: “هدفنا في كل المباريات خصوصا في رادس أن نفرض سيطرتنا الميدانية، ونفرض أسلوبنا على أي منافس”.

وصرح: “سنواجه غدا منتخب جزائري محترم له لاعبين من مستوى عالمي ويشرف عليه مدرب كفء وضع بصمته على الفريق الذي يستحق ما حققه”.

واختتم: “منتخبتا أيضا في ديناميكية إيجابية وبحول الله سنكون جاهزين لمواصلة النتائج الإيجابية للتقدم في التصنيف العالمي”.

وحول التغييرات التي سيدخلها غدا على التشكيلة مقارنة بمباراة الكونجو قال منذر الكبير :” حسب طبيعة مباراة الكونجو قمنا بتنشيط معين لكن مباراة الجزائر تختلف رلذلك ستكون هناك تغييرات على التشكيلة وسنختار الافضل الذي يتماشى مع طبيعة المباراة هناك عناص. لم تشارك امام الكونجو سنجدها في تشكيلة الغد وبحول الله ستكون كل المجموعة جاهزة…”

وبخصوص وسط الميدان في غياب يوسف المساكني وفرجاني ساسي :” قوة منتخب تونس في روحه الجماعية واليوم الذي سنركز فيه عملنا على الفرديات لا يمكننا ان نصل الى اهدافنا ومن هذارالمنطلق اقول ليس هناكرفي المنتخب فقط فرجاني ويوسف المساكني وحنبعل بل هناك الروح الجماعية التي نركز عليها عملنا.وهنا اود ان انوه باختيار العيدوني للعب لفائدة ة منتخب تونس وقد كانت بدايته جيدة معنا وقد سبق ان عولنا عليه في وسط الميدان الي جانب السخيري وبن رمضان في مباراة ليبيا… “

زر الذهاب إلى الأعلى