الكرة القطرية

شايفر وصل بالخور لبر الأمان بعد موسم صعب

نزار عجيب 

خاض الخور موسما صعبا آخر كان فيه الفريق مهددا بالهبوط إلى الدرجة الثانية مثلما كان عليه الحال في الموسم السابق الذي خاض فيه الفرسان كذلك المباراة الفاصلة للبقاء في دوري النجوم.
وقاد الألماني وينفرد شايفر الخور إلى بر الأمان لكن بعد معاناة شديدة ونتائجا غير مستقرة حيث لم يتحسن مركز الفرسان عن الموسم السابق رغم تغيير جميع المحترفين الاجانب للفريق .
وبعد أن استلم المهمة في منتصف الموسم كانت هناك توقعات بإمكانية حدوث تغيير في مستوى الخور مع المدرب شايفر الذي يتمتع بخبرة كبيرة بعد قيادته لعدة أندية و منتخبات معروفة .
نتائج الخور لم تتحسن في عهده كثيرا رغم التدعيمات التي قامت بها الإدارة الجديدة التي نجحت في جلب عدد من الأسماء على صعيد المحترفين الأجانب واللاعبين المحليين.
وخاض شايفر تجربته الأولى في دوري النجوم هذا الموسم مع الخور حيث لم يسبق للمدرب الألماني تدريب اي فريق قطري في السنوات الماضية.
وبعد أن نجح في قيادة الخور البقاء عقب الفوز في المباراة الفاصلة أمام الشحانية بثلاثة أهداف مقابل هدف لم تكشف إدارة الخور بشأن مستقبل المدرب سواء بالبقاء في قيادة الفريق بالموسم المقبل أو المغادرة .
وفي حال رحيله سينضم شايفر إلى عدد من المدربين الذين سيغادروا دوري النجوم وكان أولهم المغربي عزيز بن عسكر مدرب أم صلال السابق الذي يتوقع أن يلحق به هيمير هالغريمسون مدرب العربي ويونس علي مدرب نادي قطر وقد تزيد القائمة في وقت لاحق وقبل بداية فترة الانتقالات الصيفية.

المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى