أخبار عالمية

الكالتشيو: تورينو يؤكد بقاءه بين الكبار بتعادله السلبي امام لاتسيو‎

ضمن فعاليات الجولة 25 والمؤجلة من منافسات الدوري الايطالي ” الكالتشيو “، حسم التعادل السلبي اللقاء الذي جمع بين ​لاتسيو​ و​تورينو​ وبهذا التعادل عزز لاتسيو من وضعيته في المركز السادس فيما تأكد بقاء تورينو في الدرجة الاولى ليحتل المركز الـ17.

وفي الشوط الاول فرض لاعبو لاتسيو ايقاعهم الهجومي على مجريات اللقاء وسط تكتل دفاعي كبير للاعبي تورينو في مناطقهم الدفاعية حيث حاول ابناء المدرب نيكولا استيعاب الضغط الذي فرضه لاعبو النسور وتحصّل ابناء المدرب سيموني انزاغي على العديد من الفرص الخطيرة ولكن اللمسة الاخيرة غابت عنهم امام المرمى حيث أخفق أصحاب الارض باستغلال الفرص التي سنحت لهم ولم ينجح لاعبو تورينو بوضع خصمهم تحت ضغط شديد حيث اقتصرت خطورتهم على بعض المحاولات الطفيفة والتي لم تهدد مرمى لاتسيو لينتهي هذا الشوط بالتعادل السلبي بين الجانبين.

​​​​​​​

وفي الشوط الثاني واصل لاعبو النسور ضغطهم الكبير على مرمى تورينو ولاحت لابناء المدرب سيموني انزاغي بعض المحاولات الخطيرة وتصدى الحارس سالفارتوري سيريغو لمحاولة خطيرة من لويس البرتو ليحرمه من هدف محقق وبعدها اهدر لاعب لاتسيو فيدات موريكي رأسية خطيرة مرت فوق العارضة ليخفق في منح فريقه هدف التعادل، وبدورهم نشطت مرتدات لاعبي تورينو حيث تصدى الحارس توماس ستراكوشا لمحاولة خطيرة من لاعب تورينو انطونيو سانابريا، وبعدها لجأ المدرب انزاغي الى اجراء التبديلات في صفوف فريقه في محاولة لاقتناص هدف الفوز في اللقاء ولاحت لهم العديد من المحاولات الخطيرة ولكن اللمسة الاخيرة غابت عنهم وبعدها تصدى القائم لمحاولة خطيرة من نجم تورينو انطونيو سانابريا، وفي الدقائق الـ15 الاخيرة واصل لاعبو لاتسيو تفوقهم الكبير في اللقاء وتصدى حارس تورينو سيريغو لمحاولة خطيرة من فيدات ليحرمه من هدف محقق ولم ينجح لاعبو تورينو بالقيام بأي ردة فعل وفي الدقيقة 83 اهدر تشيرو ايموبيلي ضربة جزاء لفريقه لتنتهي المباراة بالتعادل السلبي بين الجانبين.

المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى