الكرة السعودية

حقيقة خلاف أمرابط وحمدالله في لقاء العين

سعودي 360 – كشفت تقارير صحفية حقيقة خلاف الثنائي المغربي نورالدين أمرابط وعبدالرزاق حمدالله، نجمي النصر، خلال مواجهة العين الماضية، في الجولة الـ27 من بطولة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان.

وحقق النصر فوزًا ثمينًا على العين، بهدفين دون رد، في المباراة التي شهدت خلافًا بين حمدالله وأمرابط حول تنفيذ ركلة الجزاء التي حصل عليها الفريق.

حمدالله حصل على ركلة الجزاء، وتفاجأ بعدها من رغبة أمرابط القوية في التسديد، لكنه رفض ذلك بشدة كونه المُسدد الأول، وهو الأمر الذي أغضب نجم واتفورد الإنجليزي السابق، ليدخل الثنائي في مشادة كلامية انتهت بعد تدخل أكثر من لاعب في مقدمتهم البرازيلي بيتروس.

وسدد حمدالله ركلة الجزاء معلنًا عن الهدف الأول لفريقه، ليذهب أمرابط للحصول على الكرة من المرمى دون تحية زميله في الفريق.

انتهاء الأزمة

وأكدت صحيفة “الرياضية” السعودية، أن الأزمة انتهت بين الثنائي المغربي، بدليل أن حمدالله ذهب لتحية أمرابط بعد تسجيل الهدف الثاني في المباراة من تسديدة قوية.

وأوضحت  المصادر ذاتها أن البرازيلي مانو مينيز، مدرب الفريق، أسند إلى حمد الله مهمة تنفيذ ضربات الجزاء منذ بطولة دوري أبطال آسيا الماضية، وعيّن مواطنه نائبًا له.

ورفع النصر رصيده إلى 42 في المركز الخامس من بطولة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان، فيما يأتي الاتحاد رابعًا بـ47 نقطة متساويًا مع التعاون الثالث بفارق الأهداف، فيما يحتل الشباب وصافة الترتيب بـ48 نقطة، خلف الهلال المتصدر بـ52 نقطة.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى