الكرة الأسبانية

براءة أم عقوبة مشددة .. الليجا تُحقق في “عشاء” نجوم البارسا في منزل ميسي

فتحت رابطة الدوري الإسباني تحقيقًا في حضور لاعبي برشلونة لحفل شواء أقامه لهم القائد ليونيل ميسي يوم أمس في منزله، وذلك بهدف التأكد من اتباعهم الإجراءات الصحية المتبعة للوقاية من فيروس كورونا (كوفيد 19).

ميسي دعا جميع لاعبي البارسا إلى منزله عقب مران الأمس وقد أقام حفل شواء احتفالًا بالفوز الثمين على فالنسيا يوم الأحد ولمطالبتهم بالتركيز وبذل قصارى جهدهم لضمان الفوز في المباريات القادمة وتحقيق لقب الليجا.

اقرأ أيضًا |  هل يستجيب لابورتا؟ .. “أحلم باللعب بجانب ميسي في برشلونة”

الليجا قررت التحقيق في إمكانية انتهاك لاعبي البارسا لإجراءات الوقاية من فيروس كورونا المتبعة في كتالونيا، والتي تنص على منع اجتماع أكثر من 6 أشخاص معًا في وقت واحد، سواء في مكان داخلي أو خارجي.

ومن المتوقع أن يتعرض اللاعبون إلى عقوبات حال ثبت انتهاكهم لتلك الإجراءات، ولا يستطع أحد توقع تلك العقوبات خاصة أنها المرة الأولى التي يحدث فيها مثل ذلك.

كان بعض لاعبي إشبيلية قد تواجدوا في حفل شواء في مايو الماضي قبل استئناف الدوري الإسباني لموسم 2019-2020، وقد هدد رئيس الليجا خافيير تيباس آنذاك باتخاذ موقف قاسٍ معهم لكن تم حل الأمر بعدها باعتذار اللاعبين علنًا عما بدر منهم.

هذا الأمر قد يتكرر مع لاعبي البارسا، لكن ميسي ورفاقه قد يتعرضون لعقوبات من السلطات الكتالونية حال ثبت أنهم لم يتبعوا الإجراءات الوقائية المقرة لمكافحة فيروس كورونا.

يُذكر أن برشلونة يتواجد ثالثًا حاليًا في جدول ترتيب الدوري الإسباني برصيد 74 نقطة، بفارق المواجهة المباشرة عن ريال مدريد الثاني ونقطتين عن المتصدر أتلتيكو مدريد.

المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى