الكرة السعودية

وقفة 360| التنظيم والروح يجلبان انتصارًا غائبًا للأهلي منذ 75 يومًا

سعودي 360 – نجح الأهلي في العودة إلى سكة الانتصارات بتحقيق فوز كبير على حساب نظيره الشرطة العراقي، بثلاثية نظيفة، في المباراة التي جمعتهما على ملعب رديف الجوهرة المشعة، مساء الأربعاء، في ثالث جولات دوري أبطال آسيا.

وتمسك الأهلي بحظوظه في التأهل للدور المُقبل بعدما رفع رصيده للنقطة الرابعة في المركز الثالث بجدول ترتيب المجموعة الثالثة، وبات على بعد نقطتين من استقلال طهران الإيراني الوصيف، و3 نقاط عن الدحيل القطري المتصدر.

وفيما يلي يلقي “ سبورت 360” على الأسباب التي أدت إلى تحقيق الفوز على الشرطة العراقي في أمسية رمضانية جميلة.

1- الأهلي يعود للانتصارات بعد 75 يومًا

يعد انتصار الأهلي على الشرطة، هو الأول له في جميع المسابقات منذ 75 يومًا، وتحديدًا منذ فوزه على الوحدة في الدوري السعودي، بنتيجة 4-2، بتاريخ 5 فبراير 2020.

ولم يتذوق الأهلي طعم الانتصارات في 10 مباريات متتالية، بالتعادل في 3 والخسارة في 7 لقاءات، ليعود إلى سجل الانتصارات مجددًا.

2- عودة الروح

شهدت المباراة روحًا عاليًا من جانب لاعبي الفريق الأهلاوي بشكل غير معتاد في الفترة الأخيرة، وذلك بسبب الحماس والرغبة الكبيرة التي يمتلكها المدرب الروماني لورينت ريجيكامب.

شاهدنا نجوم الأهلي في المباراة يلعبون بكل حماس وقوة، حيث فاز نجوم “الراقي” بمعظم الالتحامات الهوائية والأرضية سواء في الوسط أو الهجوم.

وعندما سجل عبدالله حسون الهدف الأول بعد مرور 22 دقيقة، فإن الفريق الأهلاوي أصبح يقاتل على كل كرة مثل المحاربين وهو أحد أسباب عودة الانتصارات.

3- تنظيم مميز

ويُحسب للمدرب الروماني لورين ريجيكامب في عملية التنظيم التي قام بها مع الفريق خاصة على المستوى الدفاعي الذي ظهر بشكل مُهلل طوال مباريات الموسم.

الثنائي عمر هوساوي ومحمد آل فتيل، ظهر بشكل رائع، ولم نشاهد أي مساحات أو  فراغات بينهما، وهو ما صعب مهمة هجوم الشرطة.

فضلاً عن ذلك، فإن عبدالله حسون الظهير الأيمن للأهلي ظهر بشكل مغاير تمامًا، حيث نجح في تغطية المساحات الخالية، رغم تقدمه الكبير خلال المباراة، وهو أمر جديد على الظهير الشاب يُحسب للمدرب الروماني.

بجانب ذلك، فإن ثنائي الوسط نوح الموسى وإدريس فتوحي ظهر بشكل جيد، خاصة الأول، حيث شهدت المباراة ستارة دفاعية كبيرة عندما يمتلك الفريق العراقي الكرة، بالإضافة إلى تحول سريع من الدفاع للهجوم مع وقوف أحدهما لاستقبال المرتدات أمام قلبي الدفاع، وهو ما ساعد الأهلي على تحقيق الفوز.

4- مرتدات قاتلة

تمكن أيضًا الفريق الأهلاوي من عمل مرتدات قاتلة أسفرت عن كثير من الخطورة على مرمى الخصم، خاصة في الشوط الثاني.

وتكلل عمل ريجيكامب في المرتدات إلى هدف سجله عبدالرحمن غريب في الدقيقة الأخيرة من عمر المباراة، بعدما ضرب التسلل وانفرد بالحارس ووضعها بكل براعة.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى