رياضة محلية

ثلاثية الهبة تقود (إم تي إن) للتتويج بكأس بطولة تحديث ليج في نسختها الأولى

> لودر «الأيام» عارف علوان :

> فرض فريق إم تي إن من لودر نفسه ، زعيماً لفرق المنطقة الوسطى الشعبية بعد أن تم تتويجه عصر أمس الجمعة ببطولة تحديث ليج الكروية ، على إثر تجاوزه لمنافسه فريق القبيلة من مودية بهدفين نظيفين ، في اللقاء النهائي المثير الذي جمع الفريقين عصر أمس الجمعة على (ملعب الشيخ عبد الله الحامد في محلة العين) ، في ختام المسابقة التي أقيمت برعاية مدير مؤسسة تحديث للتنمية الأخ أمين قنان ، والتي شارك فيها 56 فريقا ، مثلوا 3 مديريات هي : ( لودر ، الوضيع ، ومودية ) وزعت إلى أربعة تجمعات لعبت بنظام خروج المغلوب (ذهاباً وإياباً) في مرحلتيها الأولى والثانية وبخروج المهزوم مباشرة في أدوارها اللاحقة.

* ويدين إم تي إن بهذا الإنجاز إلى نجمه المخضرم (جمال أحمد الهبة) الذي سجل أهداف المباراة الثلاثة (هاتريك) ليقود فريقه بجدارة واستحقاق إلى التتويج بأغلى وأجمل وأفضل وأقوى البطولات في المنطقة الشعبية في نسختها الأولى ، ونيل جائزة المليون ريال التي تم رصدها للفريق البطل .. والمشهد الختامي المثير الذي تزين بحضور جماهيري غفير توافد من كل مديريات المنطقة الوسطى وملأ جنبات الملعب ، وكما توقعنا كان نهائياً من (عيار ثقيل) تجسد في صراع خاص بين طرفي النهائي ، اللذين سعيا إلى تتويج جهودهما في المشاوير السابقة وتدوين اسميهما في لائحة شرف النسخة الأولى للبطولة الغالية ، بعد أن جاءت محملة بالكثير من فواصل الامتاع والإثارة عطفاً على وجود عدد من الأسماء المعروفة في أوساط لعبة كرة القدم على مستوى المحافظة ، وقد جاءت بداية المباراة سريعة من الفريقين اللذين لم ينتظرا فترة جس النبض المتعارف عليها ، حيث تعددت المحاولات على المرميين ، ولاحت فرصتان سانحتان للتسجيل بالتساوي ، الأولى كانت من نصيب لاعب القبيلة منير يسلم الذي للأسف أهدر فرصة حقيقية لفريقه لأنه لم يحسن الاستلام والسيطرة على الكرة ، وهو على بعد سنتيمترات فقط من مرمى المنافس لترتد الكرة من رجله ليتم تشتيتها بسرعة من قبل المدافعين .. بينما الثانية كانت من نصيب لاعب إم تي إن عمر المسبحي الذي هو الآخر أيضاً أهدر فرصة ثمينة لا تتكرر بتسديده الكرة في رجل حارس القبيلة ، وهو في وضع انفرادي تام بالمرمى ، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي من دون أهداف.

* وفي الشوط الثاني ظهر لاعبو إم تي إن في اتجاه إيجابي مختلف حيث كان أكثر رغبة وإصراراً على تحقيق الفوز ، فأمسكوا بزمام الأمور في ساحات الملعب بتفوق واضح جعل وصولهم إلى شبكة خصومهم في المتناول في ظل قدرات الهبة جمال ، الذي استطاع أن يترجم أفضلية فريقه في تسجيل ثلاثة أهداف متتالية في 15 دقيقة من بداية الشوط الثاني أشعل بها حماس الجماهير مشكلاً صدمة قوية للاعبي القبيلة الذين حاولوا قلب المعطيات من دون فائدة بعد أن أدركوا صعوبة المهمة أمام خصم لا يُستهان بقدراته لتنتهي المباراة بفوز مستحق لرجال المدرب الشاب الرائع مصطفى عيده أكدوا به أحقيتهم باللقب.

* وعقب نهاية العرس الكروي قام ضيوف مسك الختام عضو الهيئة الإدارية للمجلس المحلي بمحافظة أبين أحمد عيدروس السيد والمدير التنفيذي لمؤسسة تحديث للتنمية أيوب عامر وعضو لجنة الخدمات بمجلس محلي لودر أحمد صالح مكسح والمشرف العام على مسابقة تحديث ليج صالح فضل آل جابر بتكريم فريق إم تي إن (البطل المتوج بكأس البطولة) المصنوع من الفضة والميداليات الذهبية ومبلغ المليون ريال يمني ، وتكريم (فريق القبيلة) بدرع الوصيف والميداليات الفضية ومبلغ نصف المليون ريال يمني والمبلغان مقدمان من (مؤسسة تحديث للتنمية الراعية للمسابقة) ، كما تحصل عمر المسبحي من فريق إم تي إن على جائزة الكرة الذهبية كأفضل لاعب في البطولة ، ومهاجم القبيلة عارف شكري على جائزة الحذاء الذهبي كهداف برصيد 6 أهداف .. وحارس القبيلة فهمي صالح على جائزة القفاز الذهبي كأحسن حارس ، وقد أدار المباراة بكل كفاءة واقتدار حكم الساحة الدولي فهد البجيري.

فلاشات سريعة

– خلال استراحة ما بين شوطي هذا النهائي ، جرى تكريم الشهداء والفقداء من لاعبي أندية المنطقة الوسطى ، والبالغ عددهم حوالي 30 لاعباً ، بمبالغ مالية مقدمة من مدير أمن أبين العميد أبو مشعل الكازمي الذي وعد بها خلال حضوره افتتاح دور ثمن النهائي .. كما قام رئيس فرع اتحاد الرياضة للجميع الكابتن عارف الحيف بتكريم الراعي الرسمي لبطولة تحديث ليج (أمين قنان) ورئيس اللجنة المنظمة للمسابقة الكابتن أمين العوسجي بشهادتين تقديريتين .. كما جرى أيضاً تكريم عدد من الشخصيات الاجتماعية والإعلامية التي كان لها دور كبير في إنجاح أجمل وأفضل وأقوى وأغلى البطولات في إطار المنطقة الوسطى.

– حضر النهائي عدد من مدراء المكاتب التنفيذية والقيادات العسكرية والأمنية في المديريات ورؤساء الأندية الرياضية في المنطقة الوسطى ، وعدد من الشخصيات الاجتماعية والرياضية.

– شكر خاص لجهود اللجنة المنظمة للبطولة برئاسة الكابتن الخلوق أمين العوسجي والتي كتبت عناوين نجاح بطولة جماهيرية جمعت كل فرق مديريات المنطقة الوسطى الثلاث تحت مظلة (مؤسسة تحديث للتنمية) ممثلة بمديرها الفارس المغوار بن قنان الذي صنع بطولة سيتذكرها الجميع لسنوات عديدة.

– مباراة الختام والتتويج تم بثها عبر الإذاعة الداخلية للملعب بصوت كروان التعليق الرياضي ، أو كما يحب أن يطلق عليه الجميع (شوالي لودر) أديب الزهري الذي أضفى الكثير من المتعة والإثارة على النهائي من خلال وصفه المثير لأحداثه ومجرياته.



المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى