رياضة محلية

اليوم .. التلال وشعب حضرموت لقاء لايقبل القسمة في الدوري التنشيطي بسيئون

علاء عياش :

تتجه انظار المتابعين للدوري التنشيطي صوب الملعب الاولمبي بمدينة سيئون والذي سيكون مسرحا وشاهدا على تفاصيل معركة ولقاء كروي ثاني في نصف النهائي يجمع فريق التلال العدني وفريق شعب حضرموت ، يتحدد على اثره الطرف المتأهل الثاني لنهائي البطولة ومرافقة فريق وحدة عدن الذي تأهل بفوزه على اهلي تعز في مباراة نصف النهائي الأولى التي اقيمت عصر الخميس .

لقاء كروي من العيار الثقيل ، سيبث بحسب التفاصيل الأخيرة مباشر على قناة حضرموت الفضائية 3 عصرا ، يتوقع ان يحظى بحضور وتوافد اعداد جماهيرية كبيرة وغير مسبوقة في البطولة لمتابعة ومؤازرة طرفي المنازلة ، نظرا لقاعدة الفريقين الكبيرة في مدينة سيئون المحبة والسلام ، والتي تمني النفس بأن تشاهد لقاء ووجبة كروية دسمة تشبع الجماهيري المحبة والعاشقة للفريقين وتاريخيهم العريق .

حسابات التأهل وحسم بطاقة العبور للمشهد الأخير من البطولة التي يزاح ستارها ويكشف عنها النقاب عصر الأحد القادم ، بات حلما يراود الفريقين وبقوة وحلم مشروع يتمنى احد الفريقين من الاطاحة وازحة الأخر من أجل الوصول وتدوين اسمه الى جانب الطرف الأول للمباراة النهائية .

حظوظ الفريقين في التأهل متساوية وليست هناك افضلية في مثل هكذا لقاءات يحكمها الانظباط التكتيكي والهدوء الذهني والذي سيحاول استغلاله مدربي الفريقين بطريقة جيدة تساعدهم في نهاية المطاف من تحقيق الهدف والوصول للمبتغى .

الطرف الأول في اللقاء فريق التلال والذي يقوده المدرب الوطني جمال نديم ، تمكن من انهاء الدور الأول متصدرا مجموعته ( المجموعة الثانية ) ، برصيد 7 نقاط بتحقيقه انتصارين وتعادل ، يتطلع لمواصلة حضوره القوي في البطولة وتكملة المشوار نحو الوصول المحطة الاهم وبلوغ الهدف المرسوم مسبقا من جهازه الفني الذي سيحاول في اللقاء من اللعب على الثغرات التي سيتركها المنافس واقتناص الفرص التي ترجح كفة الفريق في المباراة .

وبالمقابل لن يكون هناك خيارا اخر امام ابناء المدرب انور عاشور فريق شعب حضرموت سوى تحقيق الفوز والظفر ببطاقة العبور والمرور لليوم الأخير ، على الرغم من صعوبة المهمة والمغامرة التي لن يكون طريقها سالكا ومحفوف بالمخاطر ، خاصة والمنافس فريق بحجم التلال يجيد التعامل في مباريات الامتار الأخيرة والمواعيد الكبرى بفضل الخبرة التي يملكها نجومه .
عامل الأرض والجمهور قد يكون سلاحا مهما ، سيحاول فريق الشعب من استغلاله خيرا ، وبطريقة مثلى تمكنهم الى جانب اصرار وعزيمة الشباب من ترجيح الكفة والفوز في اللقاء .

تفاصيل مهمة في لقاء ناري لن يقبل القسمة على اثنين لتسمية الطرف المتأهل الثاني لمرافقة وحدة عدن للنهائي ، وماستفسر عنه المواجهة المرتقبة كل هذه التفاصيل ستتضح غدا عقب اعلان صافرة النهاية .

زر الذهاب إلى الأعلى