رياضات متنوعة

طواف الإمارات: منافسة قوية في سباق النخبة الأول لعام 2021

يشهد ​طواف الإمارات​ للدرّاجات الهوائية، الأوّل بين سباقات النخبة لهذه السنة، منافسة قوية بين حامل لقب ​طواف فرنسا​ السلوفيني الشاب ​تادي بوغاتشار​، البريطاني المخضرم ​كريس فروم​ ومواطنه ​آدم يايتس​ حامل اللقب.

ويتوقع أن يهدّد البرتغالي الصاعد جواو ألميدا (22 عاما) من ​فريق كويك ستيب​ المرشحين الاعتياديين.

وتقلّص حجم النسخة الماضية بعد تفشّي ​كورونا​ بشكل كبير بين المشاركين، ما اضطر بعضهم للبقاء محجورا في فندقه في ​الامارات​.

ووضعت تدابير احترازية لتجنّب تكرار دراما السنة الماضية، إذ تستضيف فنادق مختلفة المتسابقين والاجهزة الفنية.

وفي ظل رغبة فروم، بطل طواف فرنسا اربع مرات والعائد من اصابة، باحراز اللقب،ومنحه فريقه الجديد فرصة خوض تجربة إعادة التأهيل في مركز متخصّص في سانتا مونيكا، كاليفورنيا.

قال الدراج البالغ 35 عاما “الايام القاسية لإعادة تأهيلي اصبحت خلفي، لكني ساتابعها حتى انتهاء مسيرتي”، وذلك بعد خضوعه لاربع حصص تمرينية مدة كل واحدة ساعتين، في الشهرين الماضيين.

تابع “لست المرشح هنا. هذا سباقي الاول مع فريقي الجديد، وانا هنا لبدء تطوري من اجل طواف فرنسا. هذه بداية حملتي لاكون جاهزا من اجل طواف فرنسا”.

– بوغاتشار الاخطر –

بعمر الثانية والعشرين فقط، اصبح بوغاتشار، القادر على المنافسة على عدة مسارات، من اخطر الدراجين بعد فوزه اللافت في طوّاف فرنسا الاخير. سيكون الدراج المرشح للفوز في الإمارات، فيما يبحث فريقه الامارات عن التتويج على ارضه.

وزيّنت صورة بوغاتشار برج خليفة، الأطول في العالم، في إمارة دبي.

قال السلوفيني السبت “الضغط أكبر علي هذه السنة لتحقيق الفوز. هذا هام حقا من اجل فريقنا. السباق على ارضنا. لكني لم اتغيّر، مع نفس الاهداف والحوافز”.

وحل بوغاتشار ثانيا السنة الماضية، بعد احرازه واحدة من مرحلتين جبليتين.

أما حامل اللقب يايتس، فسيخوض أول ظهور مع فريق إينيوس، بعد ترك توأمه سايمون في أوريكا-غرين إيدج الاسترالي.

حصل على مكتسب سريع، فسُمّي قائدا للفريق لسباق فويلتا في اسبانيا.

قال يايتس “كل شيء رائع في فريقي الجديد. جئنا لنفوز بالمراحل والسباق، لكن لا ضغوط علينا”.

سيحظى بدعم قوي من الفائز في طواف بروفانس الاخير الكولومبي إيفان سوسا واختصاصي السرعة ضد الساعة الإيطالي فيليبيو غانّا الذي لم يُهزم في مسابقته المفضّلة منذ أكثر من سنة.

قال غانّا المرشح لسباق ضد الساعة في ​أولمبياد طوكيو​ والمرحلة الثانية ​الاثنين​ “الفريق سعيد بأسلوبي والجماهير أيضا”.

لكن قبل ذلك، يجدّد الإيرلندي سام بينيت والاسترالي كايليب إيوان الصراع بينهما في مراحل السرعة. يقود الدراجان لفريقين بلجيكيين ويتمتع الجاران بعلاقة صداقة مميزة.

أحرز بينيت (كويك ستيب) القميص الاخضر لدراجي السرعة العام الماضي، فيما نال إيوان (لوتو سودال) القميص الاخضر في الإمارات بعد فوزه في مرحلتين.

قال “الطرق هنا رائعة للتسابق واتطلع لمواجهة باقي الشبان”.

والسباق هو الاول للنخبة في ​موسم 2021​ بعد الغاء سباق تور داون أندر في ​أستراليا​.

ويبلغ اجمالي المسافة خلال المراحل السبعة، 1045 كلم بداية من المرحلة الأولى (177 كلم) الأحد من مدينة الرويس إلى المرفأ الساحلية.

ويتنافس الدراجون في جزيرة الحديريات بأبوظبي في المرحلة الثانية بنظام سباق ضد الساعة لمسافة 13 كلم، فيما تبلغ الثالثة بين ​مدينة العين​ وقمة جبل حفيت 162 كلم. وتبلغ مسافة الصعود 10 كلم ليصل الدراجون إلى ارتفاع أكثر من 1000 متر فوق مستوى سطح البحر.

وبمسافة 204 كلم، تقام الرابعة في جزيرة المرجان في إمارة ​رأس الخيمة​ وتمر بأمارة أم القيوين على طول الطريق، فيما تبلغ مسافة الخامسة 170 كلم من إمارة ​الفجيرة​ شمالًا وصولا لتسلق جبل جيس الذي يبلغ ارتفاعه 1491 مترًا.

وتقام السادسة قبل الأخيرة على مسافة 168 كلم من دبي ديرة وتنتهي عند نخلة جميرا، قبل أن يختتم الطواف الأحد 27 شباط/فبراير بمرحلة مسافتها 147 كلم من ياس مول بأبوظبي وتنتهي عند كاسر الأمواج على كورنيش أبوظبي.

المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى