أخبار عالمية

يوفنتوس ضد بورتو.. سجل رونالدو أمام أبناء بلاده في دوري أبطال أوروبا

سبورت 360 – مرة جديدة يجد النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو نفسه وجهًا لوجه مع أحد أندية بلاده حين يقود يوفنتوس لمواجهة بورتو، الأربعاء، في ذهاب دور 16 من دوري أبطال أوروبا.

ويملك رونالدو سجلًا كبيرًا من المواجهات أمام الأندية البرتغالية في دوري أبطال أوروبا، إذ التقى بالأندية الثلاثة الكبرى في بلاده بنفيكا وبورتو، بالإضافة إلى نادي طفولته سبورتنج لشبونة، خلال رحلته مع مانشستر يونايتد ثم ريال مدريد.

سجل تهديفي ضعيف لرونالدو أمام الأندية البرتغالية

وخلال تواجده في مانشستر يونايتد، التقى رونالدو بنادي بنفيكا في 4 مناسبات، في دور المجموعات من موسمي 2005-2006 و2006-2007، لكنه ورغم فوز فريقه في المواجهة الاولى 2-1، والثالثة 1-0 والرابعة 3-1، وحتى في خسارة فريقه المواجهة الثانية 1-2، لم ينجح في هز شباك أصحاب القميص الأحمر. واكتفى رونالدو بصناعة هدفين في مواجهاته مع بنفيكا خلال مواجهتي موسم 2006-2007 بواقع هدف في كل مباراة.

مواجهات رونالدو أمام فريقه السابق سبورتنج لشبونة جاءت شهدت نجاحًا أكبر للدون، سواء فرديًا أو جماعيًا. وخلال موسم 2007-2008، التقى اللاعب مع فريقه آنذاك مانشستر يونايتد بسبورتنج لشبونة في مباراتين خلال مرحلة المجموعات، فاز فيهما فريقه بهدف نظيف خارج ملعبه وهدفين لهدف على أولد ترافورد. ونجح رونالدو في تسجيل هدف في كل مباراة كما صنع هدفًا في المباراة الثانية.

وعاد صاروخ ماديرا لمواجهة فريقه السابق بقميص ريال مدريد في دور المجموعات موسم 2016-2017، ونجح في تسجيل هدفًا رائعًا في فوز فريقه على أرض سانتياجو بيرنابيو بهدفين مقابل هدف، كما صنع هدفًا في انتصار الميرينجي بالنتيجة نفسها خارج ملعبه.

أما فيما يتعلق بمواجهاته مع خصمه اليوم، بورتو، فخاض الدون 4 لقاءات أيضًا، جاءت جميعها أثناء تواجده مع مانشستر يونايتد. وجاءت أول مواجهتين في دور 16 من موسم 2003-2004، وخسر  رونالدو مع فريقه مباراة الذهاب أمام خصمه البرتغالي بهدفين مقابل هدف ولم ينجح في التسجيل أو صناعة أي أهداف. وفي مباراة العودة، تعادل الفريقان بهدف لكل منهما، ومرة جديدة لم ينجح رونالدو في ترك بصمة في اللقاء من ناحية التهديف أو الصناعة.

وتكرر اللقاء بين الفريقين في ربع نهائي موسم 2008-2009، وفي الذهاب تعادلا على ملعب أولد ترافورد بهدفين لكل منهما ولم يساهم رونالدو، الذي خاض الـ 90 دقيقة، مجددًا سواء بالتسجيل أو الصناعة. وفك الدون نحسه أخيرًا أمام بورتو في مباراة العودة، حين قاد الشياطين الحمر لإسقاط أصحاب الأرض بهدف نظيف سجله بنفسه.

وفي المجمل، خاض رونالدو 12 مواجهة أمام الأندية البرتغالية في دوري أبطال أوروبا، نجح خلالها في تسجيل سجل خلالهم 4 أهداف وصنع مثلهم.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى