أخبار أسياأخبار أسيوية

الأولمبي السوري يرافق السعودية إلى ربع نهائي كأس آسيا

تأهل المنتخب السعودي لربع نهائي بطولة كأس آسيا تحت 23 عامًا، المقامة حاليًا في تايلاند، بعد فوزه اليوم الأربعاء على نظيره السوري بهدف دون رد، في ختام دور المجموعات.

هدف اللقاء الوحيد حمل توقيع فراس البريكان لاعب الأخضر السعودي في الدقيقة 80.

وتصدر الأخضر السعودي، جدول ترتيب المجموعة الثانية برصيد 7 نقاط بفارق 3 نقاط عن سوريا صاحبة الوصافة، ليتأهل الثنائي لدور الثمانية في البطولة القارية مقابل توديع قطر واليابان للمسابقة.

المواجهة شهدت تفوق الأخضر خاصة في وسط الملعب، لكن الرعونة وعدم التركيز حال دون التسجيل في بداية اللقاء.

أما الأولمبي السوري لم يقدم نفسه بشكل جيد واعتمد على التامين الدفاعي مع نسيان المغامرة الهجومية، ليقدم أسوأ مباراة له في البطولة القارية.

الشوط الأول لم يشهد أي فرصة حقيقية من المنتخبين، بعد أن لعب نسور قاسيون بتكتيك دفاعي، وظهر التسرع واضحًا لدى لاعبي الأخضر السعودي، الذي كاد أن يسجل من خطأ للحارس وليام غنام.

أيمن الحكيم مدرب الأولمبي السوري، أشرك زيد غرير بدلًا من عبد القادر عدي، ليبقى خط وسط نسور قاسيون بدون فاعلية.

الدفاع السعودي بقيادة عبد الباسط الهندي لم يختبر، أما أخطاء الحارس وليم غنام تكررت وكادت أن تكلف المنتخب السوري استقبال هدفين.

المنتخب السعودي واصل تفوقه في الشوط الثاني مع بقاء التكتيك الدفاعي للمنتخب السوري، وتسابق سامي النجعي وخالد الغنام وعبد الله الحمدان في إضاعة الفرص.

الحكيم زج بهدافه علاء الدين الدالي، لكن لم يتحسن الأداء الهجومي الذي ظل عقيمًا نظرًا لتباعد الخطوط.

الأخضر السعودي أطبق على مرمى سوريا بهجمات مكثفة خاصة من الأطراف حتى الدقيقة 80، حين سجل فراس البريكان، هدف اللقاء من كرة جميلة خدعت وليام غنام.

ورد المنتخب السوري لكنه افتقد للسرعة والتركيز، كما خسر خدمات علاء الدين الدالي بعد تلقيه البطاقة الحمراء بسبب الخشونة الزائدة.

الدقائق الأخيرة شهدت صحوة للهجوم السوري واعتمد على مهارات محمد الحلاق وعبد الرحمن بركات، لكن محمد اليامي حارس السعودية تكفل بإبعاد الخطورة في الوقت المناسب.

زر الذهاب إلى الأعلى