أخبار أوروبية

5 أسباب لمشاهدة الصراع الناري بين هولزكن وساديكوفيتش

الفوز مهمّ لكلا المهاجمين الخطيرين لذلك يتوقع أن تشهد حلبة ملعب لومبيني الأسطوري للملاكمة حربا ضروسا قد تنتهي بضربة قاضية.

إليك خمسة أسباب تحفّزك لمشاهدة النزال الناري في عرض ONE Fight Night 11.

1.    نار هولزكن المشتعلة

سيعود الهولندي إلى جذوره من جديد ليتردي قفازات رياضته الأساسية الكيك بوكسينغ بعد غزوة قصيرة العام الماضي في صفوف الملاكمة التايلاندية.

الخسارة الأخيرة في فنّ الأطراف الثمانية ضدّ سينساموت كلينمي، تجعل “ذاناتورال” أكثر تصميما على تجاوز أريان ساديكوفيتش ليثبت أنه لا يزال الأفضل عالميا في الكيك بوكسينغ.

تعود أخر معركة لهولزكن بقواعد الكيك بوكسينغ لعام 2020، حيث فاز بالضربة القاضية على الأسترالي إيليوت “ذا دراغون” كومبتون. وطيلة مشواره التنافسي في الكيك بوكسينغ، فاز الهولندي في 22 نزالا وخسر سبعة.

2.    أسلوب ساديكوفيتش الهجومي

ساديكوفيتش الشهير بـ “غايم أوفر” هو مهاجم عدواني ودائما ما يتقدم إلى الأمام لضرب منافسه بعنف. تعدّ الملاكمة أحد أهم أسلحة الألماني، والتي عادة ما يثير بها مخاوف الخصوم.

لا يقتصر المقاتل ذو الأصول البوسنية في معاركه على الملاكمة فقط بل لديه ضربات مؤلمة بالركبتين وقد أثبت فعاليتها في نزاله الأول في بطولة “ون”.

أطلق البوسني الأصل ركبة يمينية عنيفة أسقطت الإيطالي مصطفى هيدا بالقاضية في Winter Warriors II عام 2021.

3.    الخشية من التعرض لهزيمة متتالية

مما لا شكّ فيه أن عدم رغبة المقاتلين في التعرض للهزيمة الثانية على التوالي في منظمة “ون”، سيرفع من وتيرة هذه المعركة عالية المخاطر.

ساديكوفيتش حقّق بداية مثالية بفوز مثير للإعجاب على الإيطالي مصطفى هايدا أكسبه فرصة المنافسة على اللقب العالمي لكنه خسر الرهان أمام البطل الحالي للفئة السورينامي ريجيان إيرسيل.

في عام 2022، تلقى الكيك بوكسر الهولندي لكمة يمينية ساحقة من النجم التايلاندي سينساموت كلينمي لم يتمكن بعدها من استكمال النزال.

الآن مع عودته إلى منافسات الكيك بوكسينغ، لن يرضى “ذا ناتورال” صاحب الضربات القاضية المدوية البالغ عددها 48 ضربة، سوى بالنصر على خصمه.

4.    الفوز طريق المنافسة على اللقب العالمي 

يهدف كل من هولزكن وساديكوفيتش بكل الطرق إلى تحقيق النصر بنزالهما المقبل بغية المنافسة على اللقب العالمي للوزن الخفيف في المواي تاي أوالكيك بوكسينغ.

في تصريحات سابقة، قال النجم الهولندي: “إذا فزت في هذه المعركة، فربما تكون مباراة العودة مع سينساموت. أيّاً كان البطل في تلك اللحظة أريد التنافس ضدّه على اللّقب مرّة أخرى”.

بدوره، يرغب الألماني في الخروج منتصرا من معركة لومبيني ليتسنى له الحصول على مباراة إعادة على اللقب العالمي للكيك بوكسينغ مع البطل ريجيان إيرسيل.

في الـ 22 من نيسان /أبريل عام 2022، انهزم ساديكوفيتش أمام السورينامي في   ONE 156  بقرار الإجماع.

5.    سترايكر خطير

في سن الـ 39 عاما، لا يزال هولزكن أحد أخطر المهاجمين على هذا الكوكب ويحمل رقما قياسيا في الملاكمة التايلاندية والكيك بوكسينغ يبلغ 94-17.

لدى “ذا ناتورال” سجل تاريخي في بطولة غلوري، إذ توّج بطلا للعالم في الكيك بوكسينغ لأربع مرات.

الهولندي المخضرم، يتميّز بركلاته المنخفضة القويّة والركلات الخلفيّة الدوّارة، إلى جانب استخدامه للركبتين لتوجيه الضربات الطائرة والعالية. كما أنه مقاتل يجيد اللكم الدقيق والعنيف بكلتا اليدين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى