أخبار أوروبية

ريال مدريد يصدر بياناً جديداً بخصوص قضية فينيسيوس

وذكر بيان النادي: “يتقدم نادي ريال مدريد بالشكر لجميع لفتات المودة، التضامن والدعم التي استقبلها من جميع أنحاء العالم تجاه لاعبنا فينيسيوس جونيور”.
 
وأضاف: “يجب القضاء على الاعتداءات البغيضة والعنصرية في مجتمعنا إلى الأبد، وهذا ما أكدته شخصيات في جميع المجالات ومن مختلف المؤسسات الوطنية والدولية بعد ما حدث أمس في ملعب ميستايا”.
 
 وأعرب البيان عن امتنانه لجياني إنفانتينو، رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم، وتقدم بالشكر إلى رئيس البرازيل، لولا دا سيلفا، وكذلك جميع اللاعبين الذي قدموا الدعم لفيني.

 
وقال البيان”فوجئنا بتصريحات رئيس الاتحاد الإسباني لكرة القدم، لويس روبياليس، وذلك لأنه سمح بصفته رئيس كرة القدم الإسبانية ومؤسسة التحكيم، بعدم اتخاذ الإجراءات الحازمة، وفقاً لبرتوكولات الاتحاد الدولي لكرة القدم الفيفا، لتفادي تفاقم الوضع. لقد تضررت صورة كرة القدم الإسبانية بشكل خطير وتدهورت في نظر العالم كله”.

وأضاف: “إن موقفه ذلك ساهم في شعور لاعبنا فينيسيوس بالعجز. أما الحكام، فبعيداً عن التصرف بحزم وتطبيق البروتوكولات المناسبة، اختاروا في معظم الحالات عدم التدخل وتجنب اتخاذ القرارات. بالأمس، تهرّب الحكام والمسؤولون عن تقنية الفيديو المساعد للحكم من مسؤولياتهم واتخذوا قرارات غير عادلة بناءً على صور غير مكتملة، متحيزة ولم تُشاهد في مجملها أدت إلى الطرد المباشر للاعبنا فينيسيوس جونيور”.
 
 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى