أخبار أوروبية

الجزائري إسماعيل بن ناصر يخضع لعملية جراحية

سيغيب لاعب الوسط الجزائري الدولي إسماعيل بن ناصر ستة أشهر على الأقل عن الملاعب، بعد إعلان ناديه ميلان الإيطالي الثلاثاء خضوعه لجراحة في ركبته تعرّض لها خلال الخسارة أمام جاره إنتر في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا.

وقال النادي اللومباردي في بيان على موقعه الرسمي “خضع إسماعيل بن ناصر لجراحة في ركبته اليمنى في ليون صباح اليوم”. 

تابع “أجرى الطبيب برتران سونري كوتيه جراحة ناجحة لإصلاح الضرر الغضروفي بحضور طبيب ميلان ستيفانو ماتزوني. يُقدّر وقت التعافي بستة أشهر على الأقل”.

واستُبدل بن ناصر (25 عاماً و46 مباراة دولية) في الدقيقة 17 من خسارة ميلان أمام جاره اللدود الأسبوع الماضي، ليقف أمام مهمة صعبة بقلب النتيجة في مباراة الرد مساء الثلاثاء.

ويحتل ميلان المركز الخامس في الدوري المحلي الذي أحرزه الموسم الماضي، ويصارع لضمان مركز مؤهل لدوري الأبطال في الموسم المقبل.

وكان بن ناصر، المولود في فرنسا، انتقل إلى صفوف ميلان في 2019 قادماً من إمبولي وحمل ألوانه حتى الآن في أكثر من 100 مباراة.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى