أخبار أوروبية

معاناة ميلان تتواصل بسقوطه أمام سبيتسيا

وتواصلت معاناة ميلان هذا الأسبوع بعد أن دخل الى المباراة في أعقاب سقوطه 2-0 ضد جاره و”ضيفه” إنتر على ملعب سان سيرو في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، قبل لقاء الاياب المرتقب على الملعب ذاته الثلاثاء.

وسجل سبيتسيا الهدف الأول قبل ربع ساعة من النهاية عندما ارتدت رأسية الفرنسي كيلفان أميان من القائم لتعود الى البولندي بريميشلاف فيشنييفسكي تابعها في الشباك.

وقضى سالفاتوري إسبوزيتو على آمال ميلان بمعادلة النتيجة عندما ضاعف تقدم فريقه من ضربة حرة رائعة وأسكن الكرة في أعلى الزاوية اليمنى (85).

وتجمد رصيد روسّونيري عند 61 نقطة في المركز الخامس، على بُعد نقطتين من إنتر الذي يستضيف ساسوولو لاحقًا وأربع عن لاتسيو الذي تعادل مع ليتشي 2-2 الجمعة في افتتاح المرحلة.

أما سبيتسيا فأبقى على آماله في البقاء بين الكبار رافعًا رصيده الى 30 نقطة في المركز الثامن عشر بالتساوي مع فيرونا السابع عشر الذي يستضيف تورينو الأحد وعلى بُعد نقطتين من ليتشي السادس عشر.

وخاض ميلان اللقاء بغيابات عدة أبرزها لاعب الوسط الجزائري الدولي اسماعيل بن ناصر بعد إعلان ناديه الخميس عن اضطراره للخضوع لجراحة في ركبته، نتيجة اصابة تعرّض لها خلال الخسارة أمام إنتر.

ولم يعلن ميلان عن مدة غياب بن ناصر، لكنه أكّد لوكالة فرانس برس انه لن يلعب مجددًا هذا الموسم، فيما ذكرت صحيفة “لا غازيتا ديلو سبورت” ان فترة غياب الجزائري تتراوح بين 3 و4 أشهر.

كما غاب البرتغالي رافايل لياو عن المباراة على غرار لقاء إنتر بعد إصابته الأسبوع الماضي خلال الفوز على ضيفه لاتسيو في فخذه الأيمن.                                   

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى