أخبار أوروبية

الهلال السعودي يكتفي بالتعادل على ميدانه مع أوراوا

وسجل للهلال أولاً نجمه سالم الدوسري 13، فيما عادل للضيوف شينزو كوروكي 53.

وتعرض الدوسري للطرد في الدقيقة 86 بعد احتكاك مع لاعب المنافس كين إياوا عقب اسقاطه أرضًا من قبل الأخير (86).

ويقام لقاء الإياب في اليابان يوم السبت القادم.

وسيشكل غياب الدوسري صفعة قوية للهلال، صاحب الرقم القياسي بعدد الألقاب (4) والباحث عن تعزيز سطوته، فيما يرغب أوراوا بلقب ثالث بعد 2007 و2017.

وبعد أكثر من سنة على انطلاقها، أقيمت أخيرًا المباراة النهائية لنسخة العام 2022. إذ حجز أوراوا بطاقة النهائي قبل نحو تسعة أشهر.

وأظهر الهلال بقيادة مدربه الأرجنتيني رامون دياس قدرته على المنافسة قاريًا وحتى دوليًا، بعد حلوله وصيفًا لريال مدريد الإسباني (3-5) في نهائي مونديال الأندية في شباط/فبراير الماضي، حيث تغلّب على فلامنغو البرازيلي بطل أميركا الجنوبية.

وافتتح “الزعيم” التسجيل بعدما مرر البرازيلي مايكل عرضية زاحفة عن الجهة اليمنى، تجاوزت جميع اللاعبين من أمام المرمى وفشل الحارس في التقاطها لتصل الى الدوسري نحو القائم الثاني تابعها صاروخية في الشباك (13)، مسجلاً هدفه السابع عشر في دوري أبطال آسيا.

ولم يشكل الفريقان خطرًا يذكر في الشوط الأول وكانت المحاولة الوحيدة الأخرى على المرمى عبر رأسية للنروجي ماريوس هويبراتن مدافع أوراوا تصدى لها الحارس عبدالله المعيوف (43).

وعادل الضيوف باكرًا في الشوط الثاني بهدية من أصحاب الارض، إذ حاول المدافع العائد من الاصابة علي البليهي قطع كرة في العمق موجهة الى كوروكي، تابعت طريقها نحو المرمى واصطدمت بالعارضة في حين كان المعيوف يحاول اللحاق بها، لتتهيأ أمام كوروكي ليتابعها من منتصف المنطقة في الشباك (53).

وأتيحت فرصة محققة للمالي موسى ماريغا لمنح التقدم للهلال عندما سدد كرة من الجهة اليمنى داخل المنطقة مرت قريبة جدًا من القائم الايمن (66).

وطرد الدوسري قبل نهاية المباراة بعد أن ركل برجله كين إياوا رداً على إسقاطه أرضًا من قبل الاخير وسط خيبة أصحاب الارض.

وهذا النهائي الثالث بين الهلال وأوراوا في غضون ست سنوات، فتوّج الفريق الياباني في 2017 (1-1 و1-0) عندما كان الأرجنتيني رامون دياس مدربًا للهلال في فترته الأولى، ثم ردّ الفريق السعودي الدين في نهائي 2019 (1-0 و2-0) عندما أحرز لقبه الثالث قبل إضافة الرابع في 2021 على حساب بوهانغ ستيلز الكوري الجنوبي 2-0.

وهذه النسخة الأخيرة من دوري الأبطال بنظامها الحالي، قبل التحوّل في موسم 2023-2024 إلى “توقيت أوروبي”، بحيث تنطلق المنافسات في آب/أغسطس قبل اختتامها في أيار/مايو من العام التالي.
 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى