أخبار أوروبية

لحظات مجنونة… لوبو وأسا تن ينتزعان النصر من فكّي الهزيمة

في حين فاز الأسترالي إيسي فيتيكيفو والفلبيني جانلو مارك سانجياو بعمليتي إخضاع رائعتين في الجولة الأولى، احتاج أسا تن باو وفيليبي لوبو لقلبي أسد لانتزاع النصر من فكي الهزيمة في مواجهتين متقلبتي الأطوار.

نلقي نظرة على النزالات الأربع النارية التي حسمت بحركات الإخضاع والضربات القاضية.

من هزيمة وشيكة إلى نصر مبهر

الضربة التي لا تقتلك… تزيدُك قوّة! هو وصف ينطبق على ما عاشه فيليبي لوبو وأسا تن باو يوم فجر السبت من تقلبات مجنونة خلال عرض ONE Fight Night 9. 

لقد قلب الأمريكي أسا تن من هزيمته الوشيكة في نزال بقواعد المواي تاي لوزن غير مُقيّد (67.5 كغ)، إلى نصر مبهر على المنافس السابق في وزن الديك هان زي هاو.

خيط رفيع كان يفصل بين “النينجا الأمريكي” وبين الهزيمة المخيبة في ثاني ظهور له في بطولة “ون”. تعرض لخطاف أيسر محكم من الصيني أسقطه أرضا وكاد أن ينهي النزال في الجولة الثانية.

انقلبت الأمور رأسا على عقب وفجأة تحوّل أسا تن من ضحيّة إلى جلاد لا يرحم في المشهد الأخير. انفجر المقاتل البالغ من العمر 33 عاماً في وجه الصيني بلكمات عنيفة، ليجبر الحكم على إنهاء المعركة وسط ذهول كبير في ملعب لومبيني.

في سيناريو مشابه لما حصل مع الأمريكي، تلقى البرازيلي لوبو خلال معركة المواي تاي لوزن الديك خطافا أيسر مدويا من نجم الملاكمة التايلاندية والمصنف أولا في المواي تاي لوزن الديك، سايمابيتك فيرتكس.

تغلب لوبو، 30 عاماً، على وضعه ونجح في قلب الطاولة على خصمه بلكمة يمينية ثقيلة زعزت أركان التايلاندي ثم تبعها بوابل من اللكمات الشرسة ليضع حدا للمواجهة المجنونة عند 56 ثانية من الجولة الثالثة.

في ثوان حوّل البرازيلي هزيمته الوشيكة لنصر كبير على أحد أفضل المقاتلين في فئة وزن الديك ورفع سجله المذهل إلى 22-8. ومقابل أدائه الشجاع حصل على مكافأة قيمة من رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمنظمة “ون” شاتري سيتيودتونغ.

إخضاعان مميزان من فيتيكيفو وسانجياو

احتاج الأسترالي إيسي فيتيكيفو والفلبيني جانلو مارك سانجياو لجولة واحدة فقط لتجاوز منافسيهما البرازيلي فالمير دا سيلفا والأرجنتيني ماتياس فارينيلي تواليا.

في معركة فنون القتال المختلطة لوزن الوسط، قام النجم التونغي الأسترالي بحركة خنق خلفية متقنة عند 4:15 من الجولة الأولى أكسبته فوزا مهما في ثاني ظهور له ببطولة “ون”.

مع هذا النصر الرائع، رفع فيتيكيفو رقمه القياسي إلى 8-1 وحصل على مكافأة أداء قدرها 50 ألف دولار أمريكي.

بدوره، حسم الموهبة الفلبينية جانلو مارك سانجياو معركته في فنون القتال المختلطة وزن (67.9 كغ) باخضاع ماتياس فارينيلي.

استهدف الفلبيني المعروف بـ “الآلة” خصمه “إل راستا” بركلات الساق المؤلمة ومجموعات من اللكمات المتنوعة قبل أن ينهيه بحركة كسر الركبة عند 58 ثانية من زمن الجولة الأولى.

هذا الإنهاء الجميل يعد السادس على التوالي في مسيرة المقاتل البالغ من العمر 20 عاما، والذي مدّد سلسلة انتصاراته في “ون” إلى 3-0 وحافظ على سجله الإجمالي نظيفا في فنون القتال المختلطة 6-0.
 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى