أخبار أوروبية

كان ينتقد بشدة لاعبي بايرن ميونيخ ويحثهم على تحريك أنفسهم

قال الحارس السابق لبايرن في المنطقة المختلطة بعد نهاية المباراة “في نهاية اليوم، هناك 11 لاعباً على أرض الملعب وعليهم ببساطة تحريك أنفسهم لتحقيق أهداف النادي”.

وأضاف كان: “هذه هي كرة القدم، لا أكثر”، مشدداً على أنّه يجب على كل لاعب في بايرن أن يسأل نفسه: “ما الذي أريد تحقيقه عندما أكون في الملعب؟ ما هي التصرفات التي أجلبها؟ ما هي المشاركة التي أجلبها؟ كل ما يصنع كرة القدم إلى جانب اللعبة نفسها فقدناه في الشوط الثاني”.

وتكبد بايرن هزيمته الرابعة هذا الموسم في الدوري، وهي السادسة في جميع المسابقات، أمام مضيفه ماينتس 1-3، بعدما انهار بالكامل في غضون ربع ساعة من شوط ثان “كارثي”، حسب ما قال كان، بعد أن تقدم في النتيجة.

وبشأن مصير المدرب توماس توخيل الذي حلّ بدلاً من يوليان ناغلسمان المقال من مهامه نهاية آذار/مارس، وفاز في مباراتين فقط وحقق تعادلين وثلاث هزائم منذ وصوله، قال: “توماس توخيل هو آخر من يجب أن نناقش بشأنه”.

من ناحيته، أقرّ توخل خلال المؤتمر الصحافي الذي عقده بعد نهاية اللقاء “مرة أخرى، أجلس هنا وأقول إنني لم أتوقع ذلك”.

وتابع: “في الوقت الحالي نبدو كفريق لعب بالفعل 80 مباراة هذا الموسم. لا يمكننا التركيز، لقتل المباريات بهدف ثان أو ثالث. ولا يمكننا اللعب من دون ارتكاب خطأ”.

وأكد توخيل أنّ: “النقاط تنزلق من بين أصابعنا مثل الرمل. نرتكب أخطاء في التركيز، أخطاء فردية كبيرة. حالياً، نحن غير قادرين على إظهار رد فعل، لا ذهنياً ولا جسدياً”.

وختم قائلاً: “نحن نفتقر إلى الإرادة والحضور الجسدي. الأسس التي نحتاجها دائماً”.

وانتزع بوروسيا دورتموند الفائز على آينتراخت فرانكفورت برباعية نظيفة الصدارة من بايرن بفارق نقطة (60 مقابل 59). 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى