أخبار أوروبية

ملف مشترك بين أميركا والمكسيك لاستضافة مونديال السيدات

أعلن الاتحادان الأميركي والمكسيكي لكرة القدم الأربعاء تقديمهما ملفاً مشتركاً لاستضافة كأس العالم للسيدات 2027.

وكشف الاتحادان عن مشروعهما قبل شهر من الموعد النهائي الذي حدده الاتحاد الدولي للعبة (فيفا) في 19 أيار/مايو لتقديم ملفات الترشيح رسمياً لاستضافة العرس العالمي النسائي.

ونظمت الولايات المتحدة كأس العالم للسيدات في عامي 1999 و2003، لكن المكسيك لم تستضف المسابقة أبدًا.

وفي حال تم اختيار الملف الاميركي المكسيكي المشترك، فستقام كأس العالم للسيدات بعد عام واحد من كأس العالم للرجال 2026 التي ستقام في الولايات المتحدة وكندا والمكسيك.

وقالت رئيسة الاتحاد الأميركي لكرة القدم سيندي بارلو كون في بيان: “لطالما كانت الولايات المتحدة رائدة على مستوى العالم في كرة القدم النسائية وسيكون التنظيم شرفاً لنا لاستضافة الحدث الكروي العالمي الاول للسيدات مع المكسيك”.

وأضافت “إن استضافة كأس العالم للسيدات 2027 تمنحنا فرصة رائعة لختام عامين تاريخيين من نهائيات كأس العالم في منطقة كونكاكاف، مما يساعدنا على مواصلة تطوير كرة القدم داخل الاتحادات الوطنية التابعة لاتحادنا القاري”.

من جهته، أكد رئيس الاتحاد المكسيكي لكرة القدم يون دي لويسا أن تنظيم هذه البطولة سيساعد في تطوير كرة القدم النسائية في المكسيك.

وقال “إنه لمن دواعي سرورنا أن نتعاون مرة أخرى مع اتحاد كرة القدم الأميركي لتنظيم كأس العالم في منطقتنا والتي ستكون بلا شك تاريخية”.

وسيختار الاتحاد الدولي الملف المضيف لمونديال 2027 في جمعيته العمومية المقررة في أيار/مايو 2024.

ويتنافس الملف الأميركي المكسيكي مع ملف مشترك آخر بين بلجيكا وألمانيا وهولندا، الى جانب ترشيحي جنوب إفريقيا والبرازيل.

وتقام كأس العالم للسيدات 2023 في 20 تموز/يوليو المقبل في أستراليا ونيوزيلندا، في أول نسخة مشتركة بين بلدين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى