أخبار أوروبية

قبل عرض بطولة “ون” هذا السبت… 5 أسئلة حول ONE Fight Night 9

ويتصدر العرض، الذي سيُقام فجر السبت في 22 نيسان/أبريل، نزالاً على اللقب العالمي للمواي تاي في وزن الديك بين البطل نونغو هاما والنجم جوناثان هاغرتي، في حين يتضمّن الحدث عشر معارك حامية في المواي تاي والفنون القتالية المختلطة.

لا أحد يمكنه توقع نتيجة الصراعات النارية بين أفضل المقاتلين، لكن احتمال حدوث مفاجآت مدوية في ملعب لومبيني للملاكمة الشهير أمر مرجّح بقوّة.

فيما يلي خمسة من الأسئلة الأكثر إلحاحا حول العرض المشوّق بالعاصمة التايلاندية بانكوك.

1. هل هاغرتي هو المقاتل القادر على انهاء عهد نونغو؟

البطل المهيمن على فئة وزن الديك في “ون”، نونغو هاما سيدافع على حزامه الذهبي للمرة التاسعة على التوالي. حقق ثمانية انتصارات في اللقب العالمي وخمسة ضربات قاضية على التوالي خلال فترة حكمه المهيمنة.
لكن هاغرتي بصفته بطل العالم السابق في المواي تاي لوزن الذبابة، يعتقد أن لديه القدرة على إزعاج الملك التايلاندي الحاكم، وعلى خلع جلباب البطل منه أمام أنصاره في تايلاند.
“الجنرال”، البالغ من العمر 26 عاماً، يشعر أنه أقوى من أي وقت مضى بعد أن ارتقى من وزن الذبابة إلى وزن أثقل ولديه جميع الأدوات اللازمة ليصدم نونغو مثلما أعلن في تصريحات سابقة لموقع “ون”.

2. مينوا أو ماسونيان… من سينجح في تأمين نزال العودة على اللقب العالمي؟

بوكانغ ماسونيان وهيروبا مينوا يعتبران من أفضل المقاتلين في فنون القتال لوزن القشة، حيث يحتلان المرتبة الثانية والثالثة في تصنيفات الفئة على التوالي.
هذا الترتيب يضعهما على مسافة قريبة من المنافسة على الحزام الذهبي، لكن كلا الرجلين عانا من هزيمتين على يد الأمريكي جاريد بروكس ملك القسم حاليا.
الآن، يأمل الجنوب إفريقي أو الياباني في تحقيق فوز باهر يوم السبت لانتزاع المركز الأول من جوشوا باسيو وبالتالي تأمين مباراة العودة على اللقب العالمي مع ” ذا مونكي غاد”.

3. هل ينجح سايمابتك فيرتكس في الحصول على فرصة المنافسة على الذهب؟

منذ فترة طويلة، يحتل النجم التايلاندي سايمابتك فيرتكس المركز الأول في تصنيفات المواي تاي لوزن الديك.
منذ خسارته ضد نونغو هاما في معركة اللقب العالمي في المواي تاي لوزن الديك، عانى سايمابتك، 28 عاماً، من عدم استقرار في النتائج حيث فاز في نزاليين متتالين ثم انهزم في اثنين أخرين لكنه نجح في تصحيح مساره بانتصارين أخرين ليرفع رصيده في “ون” إلى 7-3.
يوم السبت، سيواجه فيليبي لوبو، الذي خسر أيضا تحدي اللقب العالمي أمام نونغو. وفي حال الفوز على لوبو الخطير يمكن لسايمابتك أن يضمن مواجهة على الحزام الذهبي ضد الفائز من مواجهة هاغرتي ونونغو هاما.

4. هل ستستمر زامبوانغا في الصعود نحو القمة؟

بعد بداية مثالية في “ون” بثلاثة انتصارات متتالية حلمت الفلبينية دينيس زامبوانغا بالمنافسة على بطولة العالم لوزن الذرة قبل أن يوقظها كابوس الخسارتين المتتاليتين على يد النجمة الكورية الجنوبية هام سيو هي.
أمام هذا الهبوط في النتائج، كانت استجابة زامبوانغا، 26 عاما، فورية بفوزها على لين هيكين في ديسمبر لتحافظ على المرتبة الثالثة في قسم فنون القتال المختلطة لوزن الذرة، وتبقى على مسافة قريبة من النخبة.
في المقابل، تبدو جولي ميزاباربا متحمسة لإزعاج الفلبينية واختراق تصنيف هذه الفئة.
تدرك البرازيلية الصاعدة أنها تستطيع شقّ طريقها إلى المراكز الخمسة الأولى إذا تجاوزت زامبوانغا، لذلك لن تفتقر للتحفيز عندما تواججها يوم السبت.

5. هل ينجح أسا تن باو في التعامل مع خبرة هان زي هاو؟

لن تكون المعركة الثانية للأمريكي أسا تن باو أسهل من سابقتها التي خسرها ضد المقاتل الجزائري الفرنسي مهدي زعتوت المعتزل العام الماضي.
“النينجا الأمريكي” بسجله الإجمالي 12-2، سيواجه المنافس السابق على اللقب العالمي في المواي تاي لوزن الديك هان صاحب الخبرة الواسعة والرصيد الثري بالانتصارات 64-19.
بالتأكيد تعد المواجهة المقبلة فرصة كبيرة للأمريكي، 33 عاماً، ليظهر أنه ينتمي إلى الساحة العالمية، لكنها في نفس الوقت تعتبر أكبر اختبار في حياته المهنية.
إذا تمكن ممثل فريق أكاديمية فلوريدا للكيك بوكسينغ من التغلب على الصيني المتمرس، فسوف يرفع نفسه إلى مستوى جديد في أكبر منظمة قتالية في العالم.
 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى