أخبار أوروبية

ثلاثة تحديات يواجهها جوناثان هاغرتي أمام نونغو هاما

مواجهة الحزام الذهبي تعتبر التحدي الأكثر صعوبة بالنسبة للنجم الإنجليزي في عالم الملاكمة التايلاندية، لكنه يتوقع أن يزعج ملك الفئة منذ فترة طويلة.

وفي التالي أهم 3 تحديات سيواجهها المهاجم اللندني عندما يخطو داخل حلبة ملعب “لومبيني” للملاكمة فجر السبت 22 نيسان /أبريل.

1. أوّل نزال لهاغرتي في فئة وزن الديك

هاغرتي هو بطل الملاكمة التايلاندية السابق في وزن الذبابة، لكنه كافح من أجل زيادة الوزن لخوض المعركة المنتظرة في وزن الديك ضد البطل المهيمن نونغو هاما. 

الآن، حصل المصنف خامسا في قسم وزن الديك على فرصة التنافس على الحزام الذهبي وعليه أن يثبت للجميع أنه قادر على خوض معارك في فئة وزن أعلى وامام خصوم أقوياء جداً.

بعد فوزه في معاركه الثلاث الأخيرة، يخطط الإنجليزي البارع لقلب الطاولة على المهاجم التايلاندي الأسطوري عندما يلتقيان في الحدث الرئيسي لعرض ONE Fight Night 9.

وقال المقاتل الملقب بـ “ذا جنرال”: “أعتقد حقا أن قدمي وأسلوبي سيمثلان تحديا حقيقيا لنونغو هاما. سأكون أكثر ثقة. سأكون لائقا”.

2. مواجهة مقاتل صاحب خبرة طويلة ونجاح قلّ نظيره

يشعر هاغرتي بأنه أقوى من أي وقت مضى بعد أن ارتقى من وزن الذبابة ويعتقد أنه يستطيع انتزاع اللقب من المقاتل صاحب الخبرة والنجاح غير المسبوق.

خلال فترة حكمه المهيمنة، سيطر نونغو البالغ من العمر 36 عاما بقبضته الحديدية على فئة المواي تاي لوزن الديك، حيث حقق ثمانية انتصارات في اللقب العالمي منها خمسة ضربات قاضية على التوالي.

إخفاق العديد من النجوم الآخرين في كسب التحدي أمام الملك نونغو، لن يثبط عزيمة هاغرتي الذي ينوي إحداث رجّة في ملعب لومبيني معولا على مهاراته وشبابه بما أنه يصغر هاما بعشر سنوات.

3. ينافس صاحب سلسلة من عشرة انتصارات متتالية

يعتقد هاغرتي أن لديه القدرات الذهنية والبدنية لإزعاج الملك الحاكم بسجله المثالي 10 -0 في بطولة “ون” مع خمس إنهاءات متتالية في المعارك الخمس الأخيرة.

انتصارات نونغو المذهلة عزز بها مكانته باعتباره بطل العالم الأكثر هيمنة في تاريخ “ون”، مع 8 دفاعات ناجحة عن تاجه منذ أن حصل عليه لأول مرّة في فبراير 2019.

في هذه الأثناء، يمتلك هاغرتي سيرة ذاتية لا تصدق في وزن الذبابة قبل انتقاله الأخير إلى فئة الوزن الأثقل. المقاتل، البالغ من العمر 26 عاماً، هزم أسماء لامعة أمثال ساما غايانغاداو ويوسف العسيري بالإضافة إلى معركتين ملحمتين على اللقب العالمي خسرهما ضد ملك الملاكمة التايلاندية الحالي لوزن الذبابة رودتانغ جيتموانيون.

ومع وضع ذلك في الاعتبار، أثبت الشاب اللندني أنه قادر على الذهاب بعيدا في نزاله المقبل ولا يستبعد تفوقه على نونغو الذي لم يهزم منذ ما يزيد عن ثماني سنوات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى