أخبار أوروبية

النجم التركي غير المهزوم خليل أمير يبحث عن ضربة قاضية جديدة

تأتي تصريحات التركي الذي لم يُهزم على بُعد أيام من معركته في الوزن الخفيف ضد، الموهبة السويسرية الصاعدة موريس أبيفي في ملعب لومبيني للملاكمة الشهير في بانكوك، بتايلاند.

يأمل نجم فنون القتال المختلطة في إحراز انتصار ثانٍ يكمل به الضجّة التي أحدثها مع ظهوره الأول في “ون” بتغلبه بالضربة القاضية على المنافس السابق على لقب بطولة العالم للوزن الخفيف،الروسي تيموفي ناستيوخين.

ذلك الفوز المذهل وضع النجم الصاعد تحت أضواء “ون” لكن الأهم من ذلك أنه أوصله إلى المراكز الخمسة الأولى ضمن فئة مكدسة بالنجوم. 

أمير، البالغ من العمر 28 عاماً، يفتخر بكونه مقاتل ذكي وصرح لموقع “ون”: “كل من حلّل أسلوب لعبي يفهم أنني أقاتل بعقلي. أنا لا أهاجم مباشرة. بالطبع، أفعل ذلك في بعض الأحيان، لكنني أقاتل أكثر بالفكر. لا أملك أعلى معدل ذكاء في العالم، لكنني أعتقد أن معدل ذكائي مرتفع”.

اعتماد خليل على الذكاء في معاركه لا يعني أنه مقاتل لا يرحم في الإنهاءات، بل على العكس فهو يمتلك معدل إنهاء مثيرة للإعجاب في مسيرته الإحترافية بسبع ضربات قاضية وإخضاع في ثماني نزالات.

إنّ انهاء خصمه الروسي بطريقة مذهلة في 57 ثانية من زمن الجولة الثانية في عرض ONE Fight Night 2،  لم يكن صدفة بحسب تصريحات التركي بل جاء نتيجة خطة لعب ذكية اعتمدها خلال المعركة.

فسّر أمير جانباً من أسلوبه القتالي بقوله: “أنا مقاتل ذكي للغاية يسرع الوتيرة مع استمرار المعركة ويرهق خصومه..ركبتي وركلاتي هي أخطر أسلحتي. دائما ما آتي للحلبة من أجل إنهاء المباراة، حتى الآن أنهيت جميع معاركي عبر الضربة القاضية”.

خليل أمير غير قلق من خصمه أوبيفي

بعد غياب طال 7 أشهر، يعود خليل أمير في عرض 9 ONE Fight Night ، باحثا عن انتصار أخر يمدد به سلسلة النظيفة 8-0.

النجم التركي سيواجه موريس أبيفي الوافد الجديد في بطولة “ون” والذي يمتلك بدوره سجلا خاليا من الهزائم 6-0 ومعدل إنهاء مثالي.

على الورق يبدو سجّل السويسري مقلقا بعض الشيء لكن أمير لا يهتم لانتصارات خصمه وقدراته عالية المستوى في الإنهاء وقال بكل ثقة في النفس: “لا أرى أي تهديد كبير من ناحيته. يبدو أنه مقاتل عادي”.

فجر السبت 22 نيسان/ أبريل، سيخطط أمير لتنفيذ خطة اللعب ذاتها المستخدمة في معاركه السابقة والتي حولته إلى فنان مخيف في الضربة القاضية ومنافس شديد وصلب في القسم الأكثر إثارة في فنون القتال المختلطة في “ون”.

كشف المقاتل الشرس عن النهج القتالي الذي سيتوخاه أمام الموهبة السويسرية بقوله: “الضغط، سأضغط من الثانية الأولى وأرى ما إذا كان سيصمد أمام وتيرتي”. وأضاف فنان الضربة القاضية متباهيا: “كالعادة، لا أريد أن أترك الأمر للقضاة. أنا لا أذهب مباشرة إلى الضربة القاضية بل هي من تأتي بنفسها”.
 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى