أخبار عالمية

دجوكوفيتش يعبر روبليف ويصل نصف النهائي

وسيواجه دجوكوفيتش في المربع الذهبي الأميركي طومي بول الفائز على مواطنه بن شيلتون.

وغاب دجوكوفيتش عن البطولة الأسترالية العام الماضي وحُرِمَ من محاولة الفوز بلقبها للمرة الرابعة توالياً والعاشرة في مسيرته على خلفية رفضه تلقي اللقاح المضاد لفيروس كورونا،

وبلغ نولي نصف النهائي الرابع والثلاثين له في البطولات الكبرى والعاشر في أستراليا، ليصبح بذلك قاب قوسين من الرقم القياسي المسجل باسم السويسري المعتزل روجيه فيدرر (46)، متقدماً بفارق مريح عن نادال (38).

وما يعزز حظوظ دجوكوفيتش الذي حرم أيضاً الموسم الماضي من خوض بطولة فلاشينغ ميدوز الأميركية على خلفية اللقاح، من استعادة لقب البطولة الأسترالية أنه توج بطلاً في جميع المناسبات التسع السابقة التي وصل فيها الى دور الأربعة.

ولم يجد دجوكوفيتش صعوبة تذكر في حرمان روبليف من الوصول إلى دور الأربعة لأول مرة في البطولات الكبرى والفوز عليه للمرة الثالثة من أصل أربع مواجهات بينهما، منهياً المجموعة الأولى 6-1 بعد كسر إرسال منافسه مرتين.

وبعد بداية متكافئة، حقق دجوكوفيتش الفارق في الشوط الرابع من المجموعة الأولى ليتقدم 3-1 ثم 4-1 قبل أن يصعب الأمور جداً على روبليف بانتزاعه الشوط السادس أيضاَ على إرسال الروسي، في طريقه لحسم الأمور 6-1 في 38 دقيقة.

وتكرر سيناريو المجموعة الأولى في الثانية التي كانت متكافئة في بدايتها ثم حقق دجوكوفيتش الفارق في الشوط الخامس ليتقدم على إرسال روبليف 3-2 ثم 5-2 بعدما كسر إرسال الروسي للمرة الثانية، حاسماً إياها على إرساله 6-2 في 45 دقيقة بعدما أنقذ فرصة واحدة لروبليف من أجل انتزاع الشوط الثامن على إرسال الصربي.

وواصل “دجوكو” أفضليته وضرب باكراً في المجموعة الثالثة، منتزعاً الشوط الأول على إرسال منافسه ثم حصل على فرصة أخرى لتكرار الأمر في الشوط الثالث لكنه لم يستثمرها هذه المرة، ليفوز بعدها كل لاعب على شوط إرساله حتى حسمها المصنف أول سابقاً 6-4 بعدما أنهى الشوط العاشر نظيفاً.


 

المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى