أخبار عالمية

فوز باهر لباريس سان جيرمان على كليرمون

سجل الأرجنتيني ليونيل ميسي هدفين، أحدهما أكروباتي، ومرّر البرازيلي نيمار ثلاث كرات حاسمة وأضاف هدفًا ليستهل باريس سان جيرمان حملة الدفاع عن لقبه في الدوري الفرنسي لكرة القدم بفوز كاسح 5-صفر السبت على مضيفه كليرمون، بغياب نجمه كيليان مبابي للإصابة.

وواصل نيمار المستويات التي قدمها في الفترة التحضيرية وسجل الهدف الأول (9)، فيما جاء الثاني من توقيع الدولي المغربي أشرف حكيمي (26) والثالث من مدافع آخر البرازيلي ماركينيوس (39)، قبل أن يختتم ميسي بهدف رابع (80) وخامس أكروباتي (86).

وبدأ المدرب الجديد لفريق العاصمة الفرنسية كريستوف غالتييه الذي قاد ليل إلى لقب الدوري بصورة مفاجئة عام 2021 بالتشكيلة ذاتها التي شاركت في لقاء نانت في كأس الأبطال مع اعتماد أسلوب 3-4-3 وبتواجد الوافد الجديد لاعب الوسط البرتغالي فيتينيا.

وبخط هجومي ضمّ نيمار، ميسي والإسباني بابلو سارابيا في غياب كيليان مبابي المصاب، قام سان جيرمان ببداية نارية على ملعب “غابريال مونبييه” وأتيحت فرصة أولى لنيمار عندما سدد الكرة من منتصف المنطقة ارتدت من الدفاع إلى ركنية.

إلا أن البرازيلي لم يتأخر لافتتاح النتيجة بعد أن أخفق ميسي في ترويض عرضية من البرتغالي نونو منديش لتصل إلى المهاجم الدولي في منتصف المنطقة سددها قوية إلى يمين الحارس (9).

وضاعف حكيمي تقدم الضيوف بعد أن افتكوا الكرة وشنّوا مرتدة وصلت على إثرها الكرة إلى نيمار ومنه جميلة بينية إلى المغربي على الجهة اليمنى في المنطقة سددها قوية رائعة في سقف المرمى من زاوية ضيقة (26).

ولعب البرازيلي دور الممرّر مرة أخرى هذه المرة عندما رفع الكرة من ضربة ثابتة تابعها مواطنه ماركينيوس رأسية في الشباك (39).

وكاد ميسي أن يحصل على هدفه قبل الاستراحة عندما وصلته الكرة من نيمار بالقرب من القائم سددها إلا أن الحارس تصدى لها ببراعة وحولها إلى ركنية (45+1).

هدأت وتيرة المباراة في الشوط الثاني ولم تكن هناك فرص خطيرة على المرميين بداية، وجاءت الفرصة الخطيرة الأولى لأصحاب الأرض عندما التف المهاجم الصربي كومين أندريتش حول نفسه من مشارف المنطقة وسدد كرة مباغتة علت العارضة (52).

وسجل ميسي هدفه الشخصي الأول عندما انطلق في وسط الملعب ومرر الكرة إلى نيمار داخل المنطقة الذي لم يكن أنانيًا وأعادها إلى الأرجنتيني سددها من مسافة قريبة في الشباك (80).

وسجل الأرجنتيني هدفه الثاني بطريقة رائعة بعد أن رفع مواطنه البديل لياندرو باريديس كرة جميلة فوق المدافعين، روّضها حامل الكرة الذهبية سبع مرات بصدره وظهره للمرمى وتابعها أكروباتية بيسراه “على الطائر”.

المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى