أخبار عالمية

سيرينا وجابر إلى نصف نهائي منافسات الزوجي في إيستبورن

وهي ثاني مباراة للنجمة الأميركية المخضرمة (40 عاما) بعد غياب عام عن الملاعب بسبب الإصابة، حيث كللت عودتها الثلاثاء بالفوز على التشيكية ماري بوزكوفا والإسبانية سارا سوريبيس تورمو 2-6 و6-3 و13-11، في بداية استعداداتها لخوض منافسات بطولة ويمبلدون الانكليزية، ثالثة البطولات الاربع الكبرى التي تنطلق الاثنين المقبل.

وقدمت سيرينا المتوجة سبع مرات في ويمبلدون آخرها عام 2016، أداء أفضل من المباراة الأولى خاصة في ردة فعلها أمام الشبكة والإرسال.

كما كان تفاهمها مع شريكتها جابر الثالثة عالميا والتي لم يسبق لها أن لعبت إلى جانبها قبل هذه الدورة، أفضل أيضًا، على الرغم من العديد من الأخطاء المباشرة لكل منهما.

وعلقت سيرينا سيرينا، صاحبة 23 غراند سلام في مسيرتها الاحترافية، بعد المباراة: “لقد لعبنا بشكل أفضل معًا اليوم، على الرغم من أننا لعبنا جيدًا بالفعل أمس (الثلاثاء). لكن أنس دعمتني حقًا اليوم. كنت أنظر إليها وأقول واو، هذا رائع”.

من جهتها، قالت جابر: “لم أكن أعرف حتى أننا وصلنا بالفعل إلى الدور نصف النهائي، تسير الأمور بسرعة فائقة، لكنها رائعة بالنسبة لنا”.

وخلافا لمباراة الأمس عندما خسرت سيرينا وجابر المجموعة الاولى، ضربت اللاعبتان بقوة منذ البداية وحسمتا المجموعة بسهولة 6-2 في 25 دقيقة فقط.

وكانت المجموعة الثانية قوية وأنقذت سيرينا نقطة كسر إرسالها في الشوط السادس بإرسال قوي قبل أن تحذو حذوها جابر بعد شوطين عندما كان الإرسال بحوزتها لتفرض التعادل 4-4، ثم كسبتا الشوطين التاليين وأنهتا المجموعة في صالحهما 6-4 والمباراة في 64 دقيقة.

وتلتقي سيرينا وجابر في نصف النهائي مع البولندية ماغدا لينيت والصربية ألكسندرا كرونيتش.

وتدخل المشاركة في دورة إيستبورن ضمن استعدادات سيرينا لبطولة ويمبلدون واستعادة إيقاع اللعب بعدما غابت عن المنافسات منذ إصابتها في الفخذ خلال مباراتها في الدور الأول من ويمبلدون العام الفائت أمام البيلاروسية ألكسندرا سانسوفيتش وودعت باكية.

وبمجرد إعلان عودتها عبر شبكات التواصل الاجتماعي، لم يتردد منظمو بطولة ويمبلدون في تقديم بطاقة دعوة لها.


 

المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى