أخبار عالمية

فوز العربي الكويتي والرفاع البحريني والنجمة اللبناني وجبلة السوري

ويدين الفريق الكويتي بهذا الفوز للاعبه آبلاي امْبينغْ الذي سجّل هدفَ المباراة الوحيد في الدقيقة الرابعة والثلاثين مانحاً فريقهَ فوزاً رفع رصيده إلى ست نقاط بينما بقي شباب الخليل دون رصيد.  

وضمن المجموعة ذاتها فاز الرفاع البحريني على ظفار العماني بثلاثة أهداف مقابل اثنين.

كميل الأسود فرض نفسه نجماً للمباراة بتسجيله هدفين من أهداف الرفاع الثلاثة في أول دقيقة من عمر المباراة وآخر دقيقة من عمرها الأصلي ليمنح فريقه الفوز الأول في كأس الاتحاد الآسيوي هذا الموسم.

 وفاز النجمة على هلال القدس بهدفين دون رد في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثالثة.

بوكونتا سار افتتح باب التسجيل للنجمة، وأحرز علي سلمان علاء الدين الهدفَ الثاني قبيل صافرةِ الحكم، ليحققَ فريقُه الانتصار الأول في المجموعة.

وضمن المجموعة الثالثة أيضاً  نجح الرفاع الشرقي البحريني في تحقيق انتصار ثمين على تشرين السوري بهدفين دون مقابل.

المباراة شهدت طرد لاعبي الرفاع الشرقي عمر دعيج ومحمد دعيج لكنّ النقصَ العددي لم يؤثّر على  الفريق البحريني الذي تمكّن من تسجيل هدفين حقّق بهما انتصارَه الأول رافعا رصيده إلى أربع نقاط.

وفي المجموعة الأولى، تمكن الكويت الكويتي من التغلب على السيب العماني بهدفين لواحد.

الشوط الأول انتهى متعادلاً بين الفريقين بهدفٍ لمثلِه، حيث سجل لفريقِ الكويت التونسي طه ياسين الخنيسي، قبل أن يعادل للسيب عبر محسن الغساني، بعدها نجح فهد حمود في تسجيل هدفِ الفوز مهديا فريقَ الكويت  النقاط الثلاث..

ولحساب المجموعة عينها، فاز جبلة السوري على الأنصار اللبناني بهدف وحيد وقع عليه حسين جويد في الدقيقة 3 من الوقت بدل من ضائع.

المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى