أخبار عالمية

كلوب ما زال يؤمن بحظوظ ليفربول باللقب



ووسّع سيتي حامل اللقب صدارته إلى ثلاث نقاط (86 مقابل 83) وعزز فارق الأهداف لصالحه إلى أربع أفضل من ليفربول بفوزه على نيوكاسل بخماسية نظيفة الأحد، غداة تعثر الـ “ريدز” بتعادله في “أنفيلد” أمام توتنهام 1-1.

ورغم هذه الدعسة الناقصة، تجاهل كلوب الاقتراحات بأنّ عليه التركيز الآن على توفير طاقات لاعبيه لمواجهة تشيلسي في نهائي كأس الاتحاد السبت ونهائي دوري أبطال أوروبا ضد ريال مدريد الإسباني في 28 الشهر الحالي.

وقال مدرب بوروسيا دورتموند السابق في المؤتمر الصحافي الذي عقده قبل رحلة محفوفة بالمخاطر الثلاثاء إلى أستون فيلا في مباراة مؤجلة من المرحلة 33 “إلى حين عدم التمكن من الفوز به (الدوري) بعد الآن، فلماذا نتوقف عن الإيمان؟ هذا ما نفعله”. 

وتابع: “من الواضح أنّ الأمر لم ينته، مهما حدث، لأن كلانا سيخوض ثلاث مباريات. وما يشغلني في الواقع هو: +كيف يمكننا الفوز بمبارياتنا+؟” 

وأردف: “في عالم مثالي، تفوز بجميع المباريات وتكون دائماً في مزاج رائع. في كثير من الأحيان يتعين علينا الردّ على النكسات وهذا ما يجب علينا القيام به”.

وكان الاسباني بيب غوارديولا مدرب سيتي صرّح في وقت سابق انه يشعر أن انكلترا بأسرها تقف خلف ليفربول في سعيه للفوز باللقب، وقال عقب الفوز على نيوكاسل “الجميع في هذا البلد يدعم ليفربول، وسائل الإعلام والجميع”.

غير أن كلوب خالف كلمات نظيره مؤكداً أنّه لا يشعر بهذا الإحساس بسبب البيئة العدائية التي يواجهها فريقه عندما يلعب خارج ملعبه، وقال “ليس لديّ أدنى فكرة عما إذا كانت إنكلترا كلها تدعمنا” و”ليس هذا هو الشعور الذي ينتابني عندما نذهب إلى أماكن أخرى ونلعب هناك، إنه في الواقع بخلاف ذلك، ولكن ربما يعرف (غوارديولا) عن ذلك أكثر مني”.

ويواجه ليفربول لاعب وسطه الأسطوري وقائده السابق ومدرب أستون فيلا الحالي ستيفن جيرارد الذي لم ينجح خلال حقبته في “أنفيلد” في قيادة فريقه للفوز بلقب الدوري، لكنه يحظى بالاحترام كواحد من أعظم لاعبي النادي على الإطلاق ويُرجح أنه خليفة محتمل لكلوب. 

ورغم أنّ أستون فيلا ضمن البقاء في البريميرليغ بفوزه على مضيفه بيرنلي 3-1 نهاية الأسبوع، إلاّ أنّ جيرارد يؤكد انحيازه المطلق لفريقه الحالي بمواجهة فريقه القديم وقال “وظيفتي هي الفوز بالمباريات لأستون فيلا، وستكون هذه هي الحال دائماً عندما أمثّل النادي. أريد أن أفوز بقوة وهذا لا يختلف غداً”.

المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى