أخبار عالمية

نادال يبلغ نصف نهائي بطولة أستراليا المفتوحة

وبات الإسباني المخضرم البالغ 35 عاماً على بعد مباراتين من إحراز لقبه الحادي والعشرين القياسي في البطولات الأربع الكبرى.

وتفوّق نادال المصنف خامساً على الكندي الرابع عشر بواقع 6-3 و6-4 و4-6 و3-6 و6-3 في أربع ساعات وثماني دقائق على ملعب رود ليفر أرينا في ملبورن، ليبلغ نصف النهائي السابع له في ملبورن حيث أحرز لقب 2009 وسيلتقي الفائز بين الإيطالي ماتيو بيريتيني والفرنسي غايل مونفيس اللذين يلتقيان في وقت لاحق.

وتقدم نادال بمجموعتين نظيفتين لكنه بدأ يشعر بآلام في المعدة، قبل أن يصمد ويحسم المباراة الماراثونية.

وشرح “الماتادور” سبب استدعاء الجهاز الطبي قائلا “بدأت أشعر بالانزعاج من معدتي، فطلبت المساعدة. تأكدوا من أن كل شيء على ما يرام وتناولت بعض الأدوية لتحسين الوضع. كنت محظوظاً للإرسال بشكل جيد في المجموعة الخامسة.. لا أعرف كيف فزت، كنت مدمَّراً”.

وعلق “رافا” على استفادته من يومين لخوض نصف النهائي الجمعة بعدما كان دور الأربعة يقام سابقاً الخميس “يومان، هذا هام جداً. لم أعد في الحادية والعشرين! حقيقة الأمر، أنه منذ شهرين لم نكن نعرف إذا كنا قادرين على العودة إلى المنافسات”.


وأردف قائلا “ممارستي كرة المضرب مجدَّدا هي هدية من الحياة”.

في المقابل، عبّر شابوفالوف عن إحباطه محطّما مضربه بعد الخسارة، ودخل في جدال مستمر مع الحكم معترضاً على تأخر نادال في تنفيذ إرسالاته، لدرجة أنه وصفه بالـ”مرتشي”.

المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى